فن وثقافة

مساعٍ للصلح بين تامر عاشور وزوجته.. إليك التفاصيل

كشفت مصادر مقربة من الفنان المصري تامر عاشور، وزوجته السيدة سمر أبو شقة، عن تفاصيل الأزمة القائمة بينهما والتي على إثرها ترك الأول منزل الزوجية وسعى للارتباط مرة أخرى ولكن لم يتم الأمر.

وقالت المصادر في تصريح خاص لفوشيا، إن أزمة تامر عاشور وزوجته قائمة منذ فترة وسط مطالبة بالطلاق من جانبها لكنه رفض الأمر، منوها بأن تامر عاشور حاول التصالح مع زوجته في بداية الأزمة التي نتجت عن خلاف عادي من وجهة نظره، لكنه تصاعد من جانب زوجته.

وأكدت المصادر أن زوجة تامر عاشور، تسعى للطلاق إلا أن الفنان المصري لا ينفذ مطالبها، حيث أعلن للمقربين منه أنه ترك المنزل أملا في هدوء العاصفة الزوجية إلا أن الأمور تفاقمت.

وأوضحت المصادر أن الحديث عن الأزمة خلال اليومين الماضيين جعل مقربين من الأسرة وبعض الفنانين أصدقاء تامر عاشور، يتوسطون للصلح بين الزوجين على غرار ما حدث مع النجم المصري تامر حسني، وزوجته المغنية المغربية المعتزلة ومصممة الأزياء بسمة بوسيل.

وبينت المصادر أن الزوجين تركا الباب مفتوحا للتفكير في العودة مجددا كي يتم تربية ابنتهما “أيام”، حيث إنه من المنتظر أن يتم إعلان الصلح بين الثنائي بعيدا عن ساحات المحاكم.

وتزوج تامر عاشور من سمر أبو شقة في أكتوبر من عام 2017، في حفل كبير بأحد فنادق القاهرة، شهد حضور عدد كبير من نجوم الفن والمجتمع، وحدث الانفصال بعد شهر واحد فقط، بسبب عدم التوافق، ولكنه أعلن الخبر بعد مرور ستة شهور، ثم عادا مجددًا للحياة الزوجية وظهرا لأول مرة في حفل زفاف الفنانة شيماء سيف، في العام 2018.

واستقبل الفنان وزوجته مولودتهما الأولى، في شهر فبراير 2019، واختارا لها اسم “أيام”، تزامنًا مع طرح الفنان الألبوم الجديد الخاص به، الذي حمل الاسم نفسه.

وفي سبتمبر من عام 2019، فاجأ تامر عاشور الجميع وأعلن خطبته على دارين حداد، وهي ملكة جمال مسابقة السياحة والثقافة الدولية لعام 2019، وبعد شهرين أعلن تامر انفصاله عن خطيبته، ثم عادا، ثم انفصلا مرة ثانية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى