فن وثقافة

ابنة وفاء موصللي تقسم الجمهور بملامحها.. والبعض يستذكر شمس الملا

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مجموعة من الصور للشابة نايا الأندلس ابنة الفنانة السورية وفاء موصللي، كان من ضمنها صورة تجمع نايا بوالدتها.

وفور تداول تلك الصور، انقسم الجمهور حول مدى الشبه بين الفنانة وابنتها؛ إذ رأى البعض أن نايا نسخة متطابقة عن والدتها، فيما رأى آخرون أنها جميلة ولكنها لا تشبه والدتها، بل وإنها ل�� ترث كل جمال ��الدتها.

وبينما انقسمت آراء معظم الجمهور حول ذلك، ذهب آخرون إلى بُعد آخر، وهو أن نايا ربما تستعد للبدء بمشوراها الفني، من خلال التقاطها صورا كأنها “مودل”، منتقدين إطلالتها بلباس غير محتشم على حد وصفهم، ليستذكر بعضهم شمس الملا ابنة المخرج السوري بسام الملا، التي اعتادت الظهور بإطلالات جريئة، بعد ظهورها في مسلسل “باب الحارة”، حيث قال أحدهم: “ليش نازلة دغري بحركات الاغراء امك واسطة كبيرة بتدخلي عالم التمثيل”، وأضاف آخر: “صعود الالف ميل يبدأ بصورة”.

img

يُذكر أن الشابة نايا أندلس سبق لها وأن قامت بالتمثيل، حيث وقفت إلى جانب والدتها وفاء موصللي في الفيلم السينمائي القصير “نوم عميق” من تأليف وإخراج خالد عثمان، ومشاركة الممثلين: عباس النوري، وفايز قزق، وجمال العلي أيضًا.

كما شاركت في عدد من الأعمال منذ صغرها، منها: آخر أيام التوت، رقصة الحبارى، قانون ولكن، جزآن من باب الحارة، بقعة ضوء”، لتتفرغ بعد ذلك للدراسة بشكل كامل، حيث درست الهندسة المعمارية، وهي الآن في الـ 24 من العمر.

وكانت الفنانة السورية قد أشارت في لقاء سابق إلى أن ابنتها سافرت إلى دبي، للخضوع لدورة تدريبية تتعلق بالهندسة المعمارية لاكتساب الخبرة بعد التخرج، إلا أن وباء كورونا عرقل خططها، لتبقى هناك مع عدد من أفراد عائلتها، إلى حين تحقيق ما سافرت لأجله.


وكشفت كذلك عن أن نايا ابنتها سبق، وأن شاركت بدورة إعداد الممثل لمدة ثلاثة أشهر، وحضرت كل بروفات إحدى المسرحيات، كما كانت معدة ومقدمة في قناة “الشرق الأوسط” الناطقة باللغة الإنجليزية لأكثر من سنة، إضافة إلى أنها عازفة على آلة الغيتار ��تغني من باب الهواية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى