فن وثقافة

بسمة وهبة لإيناس الدغيدي: شيخ الحارة فكرتي ولن يرضي الجمهو�� بدوني

انتقدت الإعلامية المصرية بسمة وهبة، مواطنتها المخرجة إيناس الدغيدي، بسبب برنامج “شيخ الحارة”، الذي قدمته الأخيرة في الموسم الماضي بعد استقالة “وهبة” لظروف استثنائية مرت بها خلال الفترة الماضية.

وأشعلت الانتقادات التي وجهتها بسمة لـ إيناس بوادر أزمة بين الإعلامية والمخرجة، لا سيّما بعدما قالت الأولى في تصريحات متلفزة رداً على سؤال حول رأيها بتقديم الدغيدي للبرنامج، “شيخ الحارة هو فكرتي وابني اللي اتولد على ايدي وكبرته”.

وأضافت وهبة التي عانت خلال الفترة الماضية من متاعب صحية بالمعدة أدت إلى نزيف حاد بها، مما دفعها للسفر إلى خارج مصر لتلقي العلاج، أن البرنامج (شيخ الحارة) لا يمكن أن يرضي الجمهور بدون أن تقدمه هي.


ووعدت بسمة جمهورها العريض الذي يصل إلى الملايين عبر حساباتها في مختلف تطبيقات التواصل الاجتماعي، على حد قولها، بأنها ستطل عليهم في رمضان المقبل ببرنامج يشبه “شيخ الحارة” دون أن تكشف المزيد من التفاصيل عن هذا البرنامج.

وأوضحت بسمة أنه بالرغم من العلاقة الطيبة التي تجمعها بالمخرجة إيناس الدغيدي، فإنَّ سبب انزعاجها من إيناس يعود إلى عدم التواصل معها وأخذ رأيها قبل الموافقة على تقديم البرنامج، مؤكدة أن ذلك لن يؤثر على العلاقة التي تجمعهما.

وقالت وهبة: “إيناس أنا بحبك جداً جداً، وانتي مخرجة كبيرة وعظيمة، بس ليه حاطة نفسك في إطار البرامج؟”، مجددة تأكيدها أن “البرنامج مش حلو بدون بسمة وهبة”.

وكانت إيناس الدغيدي قد طلبت في لقاء سابق مع برنامج (إي تي بالعربي) عدم مقارنتها مع بسمة وهبة، لأنها لا تعتبر نفسها إعلامية، بل مجرد ضيفة على مجال التقديم.

وقدمت وهبة “شيخ الحارة” في المواسم 2017 وحتى 2019، وهو البرنامج الذي أثارت بعض حلقاته حالة من الجدل، ما تسبب في استقالتها، بالتزامن مع صدور قرار بإيقافها وإيقاف البرنامج الذي تبثه في رمضان قناة “القاهرة والناس”.

وقبل أيام قليلة من بدء رمضان 2020، تم الإعلان عن تقديم إيناس الدغيدي للبرنامج الذي تغير اسمه ليصبح “شيخ الحارة والجريئة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى