فن وثقافة

تيلور سويفت: التسجيلات الصوتية الأصلية لألبوماتي بيعت دون علمي


قالت المغنية الأمريك��ة تيلور سويفت إن تسجيلاتها الصوتية الأصلية بيعت لشركة استثمار مباشر دون علمها مما يحرمها من فرصة شراء الشرائط والاحتفاظ بحقوق ملكية ألبوماتها الستة الأولى.

وكتبت سويفت (30 عاماً) على تويتر “هذه هي المرة الثانية التي تباع فيها موسيقاي دون علمي”.

وأضافت أنها بدأت في تسجيل الأغاني التي قدمتها في بداية مسيرتها الفنية مرة أخرى وأن هذه الخطوة “تلهب الحماس وتبعث على الرضا”.

وتأتي تصريحات سويفت بعد نزاع طويل الأمد مع شركة التسجيلات الصوتية التي كانت تتعامل معها في الماضي، وهي شركة بيج ماشين جروب، والمنتج الفني سكوتر براون على حقوق ملكية بعض أكثر أغنياتها نجاحا مثل (شيك إيت أوف) و(يو بيلونج تو مي).

وكتبت سويفت الحائزة على عشر جوائز جرامي على تويتر أمس الاثنين تقول إنها تلقت خطابا قبل أسابيع قليلة من شركة الاستثمار المباشر شامروك هولدينجز “يبلغونا فيه بأنهم اشتروا مئة بالمئة من الموسيقى والفيديوهات والألبومات الخاصة بي من سكوتر براون”.

ولم يرد براون على طلب تعقيب. وكان موقع فارايتي المتخصص في أخبار هوليوود قد ذكر أمس الاثنين أن براون باع حقوق ملكية التسجيلات الصوتية الأصلية لألبومات سويفت الستة الأولى لصندوق استثمار في صفقة يُعتقد أن قيمتها تجاوزت 300 مليون دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى