فن وثقافة

بوراك دينيز يُفجع بوفاة والده بعد تعرضه لنوبة قلبية

فُجع الممثل التركي المعروف بوراك دينيز، بوفاة والده “تيومان دينيز”، وذلك عقب تعرضه لنوبة قلبية، تسببت في مفارقته الحياة.

وكشفت حسابات إخبارية تركية عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن الخبر، وسط حالة من الحزن والتعازي للفنان التركي، كما سادت حالة من التعاطف مع بوراك، كونه فقد والدته قبل عدة أعوام أيضًا، وأن الأحزان تلاحقه.

وكتب حساب “مشاهير تركيا” عبر موقع “تويتر” تغريدة جاء فيها: “وفاة والد الممثل بوراك دينيز، بعد تعرضه لنوبة قلبية”، بينما انطلقت التعليقات التي جاء من بينها: “الله يرحمه فقد والدته قبل كم سنة والحين والده الله يصبره”، و”حسبي الله خلعتوني ع بالي هو مات المهم الله يرحمه”.

وعلق آخرون: “الله يرحمه أول مرة أعرف أن والده موجود كنت معتقدة أنه يتيم”، و”يا عمري الله يرحمه ويصبره”، و”الله يرحمه”، و”الله يصبره المسكين”.

ومؤخرًا استطاع بوراك دينيز، الهروب من الصحفيين وكاميرات التلفزيون، التي كانت بانتظاره أمام منزل حبيبته الموديل التركية ديدام سويدان، حيث رفض إجراء أي أحاديث صحفية وانطلق إلى وجهته.

والتقطت عدسات مصوري البابارتزي صورًا لـ”بوراك”، ممسكًا بكلب حبيبته ديدام سويدان، حيث كان يدخل إلى منزلها، واكتفى “دينيز” بالرد على تهنئة الصحافة التركية له، مكتفيًا بشأن مسلسله الجديد “مرعشلي”.

وضجت الصحافة التركية ومواقع التواصل الاجتماعي بهكذا صور، لاسيما وأنها تأتي بعدما قضى بوراك دينيز مؤخرًا ليلة في منزل حبيبته، التي تبلغ من العمر 36 عامًا، بينما يبلغ هو 29 عامًا.

وتفاعل المتابعون مع الصور التي تم تداولها عبر حسابات تركية، وبين رواد التواصل الاجتماعي، حيث أبدى البعض اندهاشهم من تلك العلاقة خاصة وأنها سرية، بينما البعض الآخر قال، إن علاقة بوراك مع حبيبته السابقة كانت أفضل.

وردت الحسابات التركية على تلك العلاقة بين بوراك وديدام، بأنها قائمة على الصداقة منذ 17 عامًا، وأنه أصبح رفيقها منذ عامين.

ويشارك بوراك دينيز في مسلسل “مرعشلي”، الذي يتحدث عن ��ارس خاص قوي، ولد ونشأ في كهرمان مرعش، ويتم تعيينه جاسوسًا في منظمة سرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى