فن وثقافة

ميلانيا ترامب تتعرض للسخرية على مواقع التواصل بسبب شاحنة نقل

تعرضت ميلانيا، زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لسخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تم عرض صورة لشاحنة نقل متوقفة أمام البيت الأبيض ما أثار تكهنات بأنها على وشك الرحيل، مع تزايد احتمالات خسارة زوجها في الانتخابات.

ونشرت بعض المواقع وصحف محلية أمس الأربعاء، صورة للشاحنة المشابهة لعربات نقل الأثاث المعروفة في الولايات المتحدة، وسجلت الصورة أكثر من 1.6 مليون مشاهدة على “تويتر” و”فيسبوك” وشبكات تواصل اجتماعي أخرى.

وأعاد مستخدم لشبكة “تويتر” نشر الصورة وعلق بسخرية قائلاً: “يا للهول.. يبدو أن ميلانيا بدأت تستعد لمغادرة البيت الأبيض، قبل انتهاء الانتخابات”.

وأظهرت الشبكة أن الصورة والتعليق أثارا أكثر من 10 آلاف رد و47 ألف “لايك” (إعجاب) من قبل مستخدمي “تويتر” وشملت الردود تعليقات ساخرة كثيرة.

وانتقلت ميلانيا عارضة الأزياء السلوفينية السابقة للبيت الأبيض، مع ابنها بارون، في شهر حزيران (يونيو) عام 2017 بعد حوالي 5 شهور على فوز ترامب في الانتخابات الرئاسية.

وقال مستخدم آخر بسخرية لاذعة: “يبدو أن ميلانيا صوتت لمنافس زوجها في الانتخابات جو بايدن، لأنها لا تريد 4 سنوات أخرى من هذا”.

img

ونشر مستخدم آخر صورة لامرأة وهي تقوم بسرعة بحزم حقائبها والهرولة عبر الباب إلى خارج بيتها، في إشارة منه إلى ميلانيا.

والتقت ميلانيا بترامب في حفلة أقامها صديقهما باولو زامبولي، عام 1998، وأصبحا يتواعدان لسنين، قبل أن يقررا الزواج عام 2005.

وشاركت ميلانيا البالغة من العمر 50 سنة في عدد من التجمعات الانتخابية في الأسابيع الماضية دعمًا لزوجها الذي يسعى للفوز في فترة رئاسية ثانية.

وفي خطاب لها خلال آخر تجمع انتخابي بولاية “كارولينا الشمالية” الأسبوع الجاري شنت ميلانيا هجومًا عنيفًا على بايدن، داعية الأمريكيين إلى عدم الثقة به.

وقالت ميلانيا التي أصيبت مؤخرًا بفيروس كورونا: “لماذا علينا نحن الأمريكيين أن نثق ببايدن عندما يقول لنا إنه يستطيع القيام بعمل أفضل”.

img

وأضافت: “كل ما عليكم فعله هو إلقاء نظرة على السنوات الـ 47 التي قضاها في حياته السياسية لتحديد عما إذا كان بايدن قادرًا فجأة على إعطاء الأولوية للشعب الأمريكي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى