فن وثقافة

هيا الشعيبي تبكي على الهواء: أفكر بالهجرة من الكويت والاستقرار في عُمان

كشفت الفنانة الكويتية هيا الشعيبي عن أنها تفكر في الهجرة من الكويت والاستقرار في سلطنة عُمان، وذلك بسبب الظروف التي مرت فيها في الآونة الأخيرة وتعرضها للهجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الشعيبي في تصريحات لإذاعة محلية عُمانية وهي تبكي:” أنا ياما دخلت السرور إلى بيوتكم والسعادة إلى أطفالكم ليش هالهجوم.. ليش عيب.. من كثر الطقات ما عاد أتحمل.. وأنا فكرت أجي واستقر في عمان”.

تصريح الفنانة الكويتة فاجأ مقدما البرنامج في البداية، لترد عليها المذيعة العُمانية بالقول:”قلوبنا وبيوتنا وكل الأماكن مفتوحة لك”، ثم قاما بمواساتها والمزاح معها في محاولة منهما لإخراجها من جو الحزن والبكاء.

كما انهالت التعليقات على تصريح هيا الشعيبي الذي تم تداوله عبر موقع تويتر، وجاء في حديث المغردين: “انا مقتنعة ان ماحد يستحق التنمر لكن المشاهير هنا معظمهم يتعمدون خلق المشاكل ويتعمدون يعاندون العامة ما يحسبون حساب انهم بموضع الكل قادر يعطي رأيه وينتقد ويسب احيانا، هذي طبيعة هالشغلة عجبنا او لا فليش ما يحسنون انتقاء كلامهم ويتخذون الحياد بموتقفهم عوضا عنانهم يطلعون بعدين يشتكون”.

وعلق آخر: “اذا تجي تستقّري بعُمان بدون الضجّة الإعلامية واثارة الجدل كل يوم بالسنابات حيّاك الدار دارك وكلنا أهلك”. وأضاف مغرد:” والله اني احبها وتمثيلها يضحكني كثير اتركوا الناس بحالهم ماتعجبكم تعجب مليون غيركم”.

وكانت النيابة العامة في الكويت، أصدرت مؤخرًا قرارًا بحجز هيا الشعيبي، على خلفية نشرها مقطع فيديو مخلًا بالآداب العامة، عبر حسابها على تطبيق “سناب شات”.

وأنكرت “الشعيبي” خلال التحقيق التهمة، وقالت بإن حسابها تمت قرصنته من شخص مجهول قبل أن تتمكن من استعادته، وهو ما أكدته أيضًا في فيديو عبر “سناب شات”، بعد الإفراج عنها.

في سياقٍ آخر، شددت هيا الشعيبي على أن “حب الناس يجلعها أقوى”، وقالت الفنانة الكويتية في تعليق أرفقته على صورة نشرتها عبر حسابها الخاص في إنستغرام الاثنين: “هيا اهيا هيا. لن ولن أتغير. حبالناس يجعلني اقوى واقوى. الحمدالله على كل اللي مريت فيه”.

لكن اللافت في الأمر، هو أن هيا قامت بمنع متابعيها عبر إنستغرام، والذين يتجاوز عددهم الثلاثة ملايين ونصف المليون، من التعليق على صورتها الأخيرة، تفاديا للدخول في مناوشات مع مثيري الجدل على ما يبدو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى