فن وثقافة

الفردوس يفجر قنبلة عن كيفية منح وزراء قبله الدعم للفنانين

كشف وزير الثقافة والشباب والرياضة، عثمان الفردوس، عن معطى خطير يتمثل في كون “عدد من الفنانين كانوا يحصلون على دعم بمجرد جلسة مع الوزير”، دون أن يسميه.

وقال الفردوس في معرض جوابه على أسئلة مستشارين برلمانيين، في جلسة للأسئلة الشفهية، اليوم الثلاثاء، “سياسة الوزارة حاليا تقوم على أن كل طلب لدعم المشارع الفنية يجب أن يمر بطلبات العروض، لأنه كان هناك من يأتي ويجلس مع الوزير ويحصل على دعم مشروعه وهناك من كان ينتظر طلبات العروض، ومنذ قدمت للوزارة أصبح الكل يمر بطلبات العروض”.

كلام الفردوس يوحي بأن المشاريع الفنية التي دعمتها وزارة الثقافة قبل مرحلته اعثرتها “محسوبية وزبونية ومنطق باك صاحبي”، وهو الأمر الذي وجب معه فتح تحقيق في المشاريع التي استفادت من الدعم دون المرور بالمساطر المعمول بها.

الفردوس أوضح أن الضجة التي رافقة إعلان وزارته عن دعم استثنائي لمشاريع فنية، كانت بسبب “نشر لائحة تحمل إسم حامل المشروع فقط، وليس كل المستفيدين من المشروع��، مؤكدا قيام ��زارته “بمجهود كبير لإيجاد موارد مالية من ميزانية الوزارة لدعم مشاريع الفنانين”، لأنه “مبغاتش دخلي لراسي إلغاء الدعم في سنة الجائحة”، يقول الوزير.

وأوضح أن هذا الدعم استثنائي من حيت “المبلغ الذي لارتفع بنسبة 33 في المائة وعدد المستفيدين تضاعف 3 مرات من خلال تخفيض المبلغ المتوسط من كل مشروع من 180 الف درهم إلى 80 ألف درهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى