فن وثقافة

زينة مكي كادت تقع وعريسها بالغ في حماسه.. والجمهور يلقي اللوم على الكحول

يواصل اسم الفنانة اللبنانية زينة مكي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد احتفالها بزواجها من الملحن نبيل خوري، إذ تداول الجمهور عدداً كبيراً من الصور والفيديوهات من حفل زفافهما البسيط.

وبعيدًا عن الانتقادات التي طالت حفل الزفاف بسبب عدم الاهتمام بالتدابير الاحترازية المفروضة من السلطات اللبنانية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، واجه العروسان أيضاً انتقادات لاذعة بعد تداول مقطع فيديو يظهران فيه وهما يترنحان، حتى أن العروس كادت تسقط أرضاً.

ويظهر العروسان في هذا الفيديو لحظة تقطيع قالب الكيك، ليقوم بعدها العريس بفتح علبة “الشمبانيا” ضمن تقليد يتبعه بعض الأشخاص في حفلات الزفاف، إلا أن الملحن نبيل الخوري بالغ بحماسة على حد رأي الجمهور.


وعلق عدد كبير من رواد السوشال ميديا على مقطع الفيديو، مشيرين إلى أن نبيل ظهر وكأنه ليس بوعيه، وقد يكون من تأثير الإكثار من شربه الكحول، فيما لفتت زينة مكي الأنظار في نهاية الفيديو، عندما بدت مترنحة هي أيضا، بل وعلى وشك الوقوع لولا أن أحد الأشخاص قام باحتضانها في اللحظة المناسبة.

وانهالت التعليقات الساخرة حول الشخص الذي احتضن زينة، ومن يكون، إلا أن بعض الأشخاص كشفوا أنه شقيقها، دون تأكيد الأمر.

فيما رأى البعض أن العروسان كانا يعبران عن سعادتهما على طريقتهما الخاصة، وأنه لا يحق لأي شخص انتقادهما على تصرفاتهما العفوية.

يُشار إلى ان مكي ولدت في الكويت، ثم عادت إلى لبنان عند بلوغها 18، ودرست كتابة السيناريو والإخراج في “جامعة سيدة اللويزة”.

وشاركت زينة في أكثر من 10 أفلام قصيرة، ودور بطولة في فيلم طويل بعنوان “حبة لولو”، كما فازت بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في “مهرجان موناكو” 2012 عن فيلم “انحنى دون أن ينكسر”.

وأدت زينة أيضا دور البطولة في مسلسل درب الياسمين إلى جانب الممثل باسم مغنية، والذي عُرض في رمضان 2015. لعبت دور يمنى، في مسلسل ما فيي 2019، كما شاركت بشخصية ��ارة في مسلسل “مذكرات عشيقة سابقة”وعانت من إصابة سابقة بـ “انحراف العمود الفقري”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى