فن وثقافة

حمو بيكا يخضع لجلسة إزالة شعر.. ويعلق: مناخيري مش حاسس بيها

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يظهر فيه مغني المهرجانات الشعبية، حمو بيكا، وهو يشكو من شدة الألم الذي وقع عليه خلال خضوعه لجلسة تنظيف بشرة وإزالة شعر خلال الساعات الماضية في أحد صالونات الحلاقة بمصر.

الفيديو نشره المطرب الشعبي عبر حسابه الخاص في تطبيق “تيك توك”، وكان يشكو فيه من الألم وسخونة الشمع خلال جلسة تنظيف بشرته من الشعر، بقوله: “أنا مناخيري مش حاسس بيها.. ياجدع.. يا بني سخنة. هتحرق… كفاية بقى”.

https://www.youtube.com/watch?v=Q6cvut9XRto

وأثار مقطع الفيديو الذي تضمن تعليقات طريفة وكوميدية من قبل حمو بيكا، جدلا وسخرية بين متابعيه حيث علق العديد منهم بقولهم: “بتموتنا من الضحك”، “عيب عليك سيبت إيه للبنات”، “معلش النظافة مش بالساهل”، “أنا افتكرتك بتولد يا بيكا”.

وكان نجم المهرجات احتفل قبل أيام بزفافه، وطالب محافظ الإسكندرية بالموافقة على إقامة حفل زفافه، كما نشر صورة جديدة، داخل منزله الجديد بعد أيام قليلة من زفافه، عرضته للانتقادات، إذ رآها البعض مبالغاً بها والديكور مبالغ به وهناك ألوان كثيرة.

صحف مصرية، انتقدت حمو بيكا، بعد تداول مقطع الفيديو الذي يظهر فيه متألماً على نطاق واسع، وقالت صحيفة محلية، إن المغني الشعبي يحاول أن يصبح حديث السوشال ميديا بتصويره نفسه في مثل هذه المشاهد.

وأضافت: “كما فعل الفنان أحمد سعد، فلم يمر سوى أسبوعين تقريباً من إجراء الفنان أحمد سعد لعميلة تجميل في وجهه، أثار من خلالها الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وركوب التريند على محرك البحث الشهير غوغل، يسعى حمو بيكا لذلك”.

كذلك انتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أثاث منزل المغني الشعبي، نتيجة اختياره لصالون من طراز قديم، وليس له صلة بموضة العصر الدارجة في الوقت الحالي، ولم يرد حمو بيكا على تلك الانتقادات، وفضل التزام الصمت.

ومن جانب آخر، كان المطرب هاني شاكر، نقيب الموسيقيين المصريين، قد منع حمو بيكا في وقت سابق من الغناء في تونس، وذلك بعد تواصله مع نقيب الموسيقيين التونسيين الذي استجاب لطلب هاني شاكر وألغى حفلاته هناك، ما أحدث ضجة كبيرة بسبب خلافهما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى