فن وثقافة

أحمد حلمي: لما شوفت منى زكي كرهت نفسي.. وصديق تنبأ بزواجنا (فيديو)

تحدث الفنان المصري أحمد حلمي، عن قصة اللقاء الأول الذي جمعه بزوجته الفنانة منى زكي، ��وضحًا أنه أُعجب بها كفنانة، قبل أن يدخل عالم التمثيل، لافتًا إلى أنه كان يقدم برنامج أطفال، وتلقى مكالمة هاتفية من المنتج المصري محمد فوزي طالبًا مقابلته في مكتبه.

وأوضح في تصريحات له على هامش مقابلة تلفزيونية ببرنامج “صاحبة السعادة”، الذي تقدمة الإعلامية والمنتجة إسعاد يونس، أنه لم يكن معروفًا وقتها للجمهور معقبًا: “كنت بطلع بإيدي وقفايا”، وتابع أنه ذهب إلى مكتب محمد فوزي بهيئة ليست جيدة ودون أن يرتدي ملابس جيدة أيضًا؛ إذْ كان متعبًا للغاية لأنه كان منتهيًا من تصوير إحدى حلقات برنامجه وذهب للمكتب مباشرة.

وأردف حلمي أنه عندما ذهب للمكتب وجد منى زكي لدى محمد فوزي في مكتبه، متابعًا: “كرهت نفسي ومحمد فوزي لأني قابلتها وأنا مكنتش لابس كويس دخلت وقعدت في الكرسي اللي قدامها مكنتش مركز في حاجة إلا أن ريحتي متهبش عليها لأني مكنتش مستحمي”.

وواصل الفنان المصري: “عرض عليّ المشاركة في مسرحية ولم أتحدث طوال الجلسة؛ لأنني كنت أخشى رد فعلها تجاه رائحتي وتحدثت مع المنتج بشكل منفرد وشعرت أنهما يتحدثان عني بسوء، وعندما خرجا قالا لي إنهما سيتحدثان إليّ لاحقًا فاعتقدت أنه رفضني لكن هذا لم يحدث حيث أبلغني بعد ذلك بأنني سأشارك في المسرحية”.

وأكد أن أحد أصدقائه تنبأ له ذات مرة بأنه سيتزوج من منى زكي، معقبًا: “كنت في مرة قاعد مع واحد صاحبي على القهوة قالي انت هتتجوز منى زكي قلت إنه مطبق وبيخرف وبعدها قولتله انت القهوجي حط لك حاجة في الشاي فقالي مش بهزر”.

وعن قصة اعترافه بحبه لها قال أحمد حلمي، إنه أجرى محاولات عديدة كي تعترف منى زكي بحبها لها، متابعًا أنه اعترف لها بحبه أولًا عندما كانا في نُزهة مع أصدقائهما وجاء الاعتراف على طريقة “تيتانك” في مركب نيلي حيث وقف معها على الجانب الآخر من المركب وقال لها “بحبك”.

وعن رد فعلها قال أحمد حلمي: “ضحكت وجريت من قدامي، بس قلت طالما مفيش قلم على وشي ولا خدت رد فعل قوي يبقى خليني في المنطقة الوسط وبعدين دي ضحكت.. بعدها هي سافرت جنوب أفريقها كان عندها تصوير فيلم وأنا في القاهرة بعتلها بوكيه ورد عندها في الفندق وبعد كام يوم كلمتها وحكيتلها عن البوكيه واعترفت إنها بتحبني”.

وتابع حديثه عن كيفية طلبه يدها من والدها فقال إنه طلب مقابلته وكان مسافرًا خارج مصر وعندما عاد ذهب يتحدث معه فطلب منه شقة على نفس المستوى ال��ي تعيش فيه منى وشبكة وحفل زفاف وأعطاه مهلة عام عندما يعود من السفر في المرة القادمة.

وأكد أحمد حلمي: “مكنش معايا ولا مليم وقلت لنفسي إزاي سنة ويرجع يلاقيني مجهز كل ده بيتكلم صح بس الحاجات دي عاوزة فلوس وأنا كنت باخد في الفيلم 3 آلاف و4 آلاف جنيه مش رقم يعني المهم بعدها جالي إعلان من شركة محمول وعروض عليا 30 ألف جنيه طلبت 40 وخدتهم وركنتهم على جنب قلت دي حق الشبكة خلصنا من حاجة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى