صور صادمة للمتحولة جيسيكا ألفيس.. الب��توكس خرج وسبب حفرة بذقنها

0


شاركت المتحولة جيسيكا ألفيس المعروفة مسبقًا بـ “الدمية كين” صورًا صادمة لذقنها بعد أن خرجت منه حشوة البوتوكس الفاسدة وتركته بحفرة كبيرة.

وفي التفاصيل، اعترفت نجمة تلفزيون الواقع جيسيكا ألفيس البالغة من العمر 37 عامًا بأنها أرادت أن تجعل ذقنها “مدببًا” أكثر بعد رؤية الآخرين يقومون بنفس العملية، وذلك عندما قامت بعمل رموشها في إسيكس.

ولكن بعد أسابيع فقط من حقن الفيلر، لاحظت جيسيكا بأن ذقنها قد تغير شكله وأصيب بعدوى. ومن خلال شرح جيسيكا لمشكلتها، قالت لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية”: “قبل ثلاثة أشهر ذهبت إلى صالون تجميل في إسيكس لتركيب رموش اصطناعية، وأثناء وجودي في الصالون رأيت بعض الفتيات يدخلن ويخرجن بعد أن كان لديهن فيلر في شفاههن وذقنهن.”

واستطردت قائلة: “لقد أحببت النتائج، ثم سألت إذا كان بإمكاني أيضًا الحصول على فيلر في ذقني لجعله مدببًا أكثر. السيدة التي أجرت الحقن كانت قد أنهت دورتها التدريبية للتو وكان لدي 1 ملليلتر من الحشو في ذقني.”

وأكملت: “بعد أسابيع قليلة سافرت إلى البرازيل وبدأت أرى شكل ذقني يتغير. لقد أصبت بعدوى وبدأت الحشوات تسيل وتشكل حفرة عميقة في وسط ذقني.”

واصلت نجمة Celebrity Big Brother اعترافاتها مع مشاكلها مع البوتوكس، وكشفت أن الحشوات في ساقيها وقدميها تسببت في تضخمها ثلاث مقاسات أحذية بعد إجراء العلاج في البرازيل، فقالت: “من مقاس أحذية 7، صرت إلى مقاس 9 أو 10، وفقدت كل حذائي. تورمت ساقاي وقدماي بشدة مما تسبب لي في الألم وعدم الراحة.”

img

وكشفت جيسيكا أن جميع جراحي لندن الذين توجهت إليهم لم يتمكنوا من مساعدتها في حل مشكلتها، فذهبت إلى اسطنبول على أمل أن تجد شخصًا ما يخلصها من مشكلاتها التجميلية.

لكن الجراحين في تركيا كانوا أيضًا في حيرة، حيث أضافت: “التقيت بخمسة جراحين وقالوا جميعًا إنهم لا يستطيعون المساعدة. إنهم فقط لم يعرفوا كيفية إزالة الحشو من قدماي أو كيفية إغلاق الفتحة الموجودة على ذقني.”

img

اعترفت جيسيكا بأن التجربة تركتها تشعر بالضعف العاطفي لأنها تخشى أن يعتقد الناس بأنها مدمنة على الجراحة التجميلية، لكنها تصر على أنها ليست كذلك، حيث قالت: “لقد أجريت هذه العمليات الجراحية لأسباب صحية وأنا أيضًا في مرحلة تحويل الجنس وستكون هناك حاجة إلى عدد قليل من العمليات الجراحية على طول الخط لتحسين مظهري كأنثى. أتمنى فقط أن يتعلم الناس من أخطائي وخبراتي. إنها ليست دائما جميلة.”

يُذكر أنّه أنفقت جيسيكا، المعروفة سابقًا باسم Human Ken Doll Rodrigo Alves “الدمية الإنسان كين – رودريغو ألفيس”، أكثر من 600 ألف جنيه إسترليني، أي ما يعادل 775 ألف دولار على العمليات التجميلية، وقررت تحويل جنسها في وقت سابق من هذا العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.