نادين نسيب نجيم تتشافى من جروح انفجار مرفأ بيروت (صورة)

0


طمأنت النجمة اللبنانية، نادين نسيب نجيم، جمهورها، بصورة أظهرت فيها وجهها كاملا، بعد أسابيع على إصابتها جراء الانفجار الضخم الذي هز مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/آب المنصرم.

وأطلت الممثلة اللبنانية التي تبلغ من العمر (36) عاما، في الصورة التي تجمعها بطفليها (هافن وجيوفاني) عبر إنستغرام، وتحديدا بعد مرور شهر وخمسة أيام على الكارثة التي أحلت بالعاصمة اللبنانية في الرابع من الشهر الماضي.

وتعد هذه الصورة، هي الأولى لنادين نجيم التي تظهر وجهها بشكل كامل، وتظهر عليه الندوب جراء الإصابة التي لحقت بها بسبب الانفجار الذي ألحق كذلك أضرارا في منزلها؛ ما اضطرها للخضوع لعملية جراحية استمرت ست ساعات.


 

ولاقت الصورة تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي فور نشر نادين لها، وخلال أقل من ساعة، حصدت أكثر من خمسة آلاف تعليق، ونحو 200 ألف إعجاب، من قبل متابعيها على إنستغرم الذين يبلغ عددهم 11.6 مليون.

ومن بين المعلقين على الصورة التي أرفقتها نادين بتعليق “صباح الخير … طمنوني عنكم ؟ أتمنى لكم الشفاء العاجل”، الممثلة الأردنية صبا مبارك، والفنانة السورية نسرين طافش، والفاشينيستا الكويتية روان بن حسين وغيرهن من الشهيرات اللواتي تمنين لها الشفاء العاجل أيضا.

كذلك، برز من بين مهنئي النجمة اللبنانية بسلامتها، الفنان السوري قصي خولي الذي شاركها في وقت سابق بطولة مسلسل “خمسة ونص”، حيث وجه لها رسالة قال فيها “الله لا يحرمك ال��معة مع اولادك ويحميكن جميعا والف الحمدلله على سلامتك”.

وسبق لنادين أن نشرت صورة لها أثناء وجودها على سرير الشفاء في المسشتفى، وبدا وجهها متضررا بشكل كبير، لكنها تعرضت آنذاك لموجة من الاتهامات باستغلال حادث انفجار مرفأ بيروت لإجراء عمليات تجميلية في جهها.


وكانت نادين أثارت الجدل بعدما أعلنت عبر حسابها في تويتر، عن رغبتها بمغادرة لبنان، مباشرة عقب التفجير الذي أودى بحياة أكثر من مائة شخص، وأسفر عن إصابة ما يزيد على ستة آلاف شخص، وتشريد نحو 300 ألف آخرين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.