رامي عياش يرد على ناصر فقيه بعد سخريته من بكاء زوجته داليدا

0


رد الفنان اللبناني رامي عياش، على مواطنه المخرج ناصر فقيه، الذي سخر من بكاء زوجته مصممة الأزياء داليدا عياش، بعد سماعها أغنية “أنا ثائر” التي يستعد الفنان لطرحها خلال الفترة المقبلة، والتي تتحدث عن انفجار مرفأ بيروت.

وقام المخرج ناصر فقيه بإعادة نشر خبر بكاء داليدا عبر صفحته على “تويتر”، بجانب تعليق ساخر متسائلًا: “بِكيِت هي وبالطيارة الخاصة او بس نزلوا عالارض؟”.

ودافع عياش عن زوجته بطريقته الخاصة، مهاجمًا ناصر فقيه، حيث أعاد نشر التغريدة التي سخر فيها فقيه من زوجته وعلق عليها: “الارض بتشبه اخلاقك.. بيندعس عليها”.

وتلقى الفنان اللبناني العديد من رسائل الدعم في مواجهة تصرف المخرج ناصر فقيه، هيث قال أحدهم: “هيك اخلاق وهيك نفسية بدهم هيك رد !! الله يحميك”.

وأضاف آخر: “الأرض أنضف وأطهر من هيك ناس #رامي_عياش الله يحميك ويحمي عيلتك وتضلك حرقة وغصة بقلب كل انسان حاقد”.

ووجه أحد متابعي رامي رسالة إلى فقيه قائلًا: ” فلتقل خيرا.. لو ضليت ساكت وبلا تكبير القصة لانو ما في شي غلط عملو ربنا يعطيه كمان وكمان #رامي_عياش”.

يذكر أن رامي عياش قد نشر مقطعا تشويقيا من أغنيته “أنا ثائر” التي سيطرحها خلال الفترة المقبلة ويدور موضوعها عن انفجار مرفأ بيروت الذي تسبب في تدمير المنازل، وأوقع مئات الضحايا وشرّد أكثر من 300 ألف شخص، وأصيبت فيه زوجته داليدا.

وشاركت داليدا عياش مقطعًا من أغ��ية زوجها “أنا ثائر” عبر صفحتها على “تويتر” وعلقت عليها قائلة: “من أكثر الأغاني التي أبكتني”.

وكانت داليدا عياش، قد أصيبت إثر وجودها بالقرب من الانفجار الذي وقع في بيروت في 4 أغسطس الماضي. ووثق مقطع فيديو لمصممة الأزياء وهي ملطخة بالدماء على وجهها ويدها وقدمها، وظهرت وهي محاطة بالأطباء يقدمون لها الإسعافات.

وكانت داليدا عياش في منطقة الأشرفية في بيروت حيث سقط الزجاج عليها، وذلك بعد سماع دوي الانفجار القوي، وتم نقلها إلى المستشفى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.