عامر علي: ما بحب القيل والقال.. وأنتظر شريكة تقاسمني التفاصيل

0


 

كشف الفنان السوري عامر علي لموقع “فوشيا” عن مشاركته في الفيلم السينمائي القصير “زمكان” من تأليف روان العبد وإخراج وليد أحمد درويش وإنتاج المؤسسة العامة للسينما؛ إذ أوضح علي في البداية أن اسم الفيلم يبدو صعبا؛ لأنه يتحدث عن المكان والزمان في الوقت نفسه، والحالة التي عاصرناها في وجود الحرب، خاصة عندما يتم عرض أماكن ويظهرها كيف كانت قبل الحرب وبعدها كيف باتت وكأنها فاقدة لروحها الأساسية.

وأضاف الفنان السوري، أنه على الصعيد الشخصي أصبح يتجنب أن يذهب لأماكن كان يزورها قبل الحرب لكي لا يواجه هذا الشعور النفسي الذي يراوده عندما يزورها الآن ويشاهدها فارغة من الأشخاص الذين كانوا متواجدين فيها.

ومن جانب آخر وبالحديث عن ابتعاد الفنان عامر علي عن مواقع التواصل الاجتماعي، أوضح أنه منذ بدايته الفنية لم يحبذ الاندماج بالأقاويل والقصص التي تؤدي إلى ظهور نزاعات، مبينا أنه يعلم بوجود مشاكل ولا يريد التكلم عنها، كما أكد على أنه ممثل ويحب مهنته جدا لذلك فضل أن يقوم بفصل حياته الشخصية عن المهنية لكي يكون بعيدا عن المهاترات الكلامية؛ لأنه لا يحب الشهرة السلبية.

وأكد على أنه تربى في طفولته على الأفلام القديمة ومنها أعجب بمهنة التمثيل وق��ر الخوض بها، لذلك هو يسعى لكي يقدم فنا يكون له أثر على الجيل القادم وهذا هدفه الأساسي وفق قوله، مبينا بأنه إذا أراد أن يدخل عالم السوشال ميديا سيكون فقط من خلال نشره لأعماله الفنية بعيدا عن حياته الشخصية.

وعن رأيه بالمشاهد الجريئة التي باتت متواجدة في الأعمال الدرامية وما إذا كان يوافق على هذه المشاهد، بين علي بأنه إذا كان يوجد مبرر لهذه المشاهد الجريئة فلا مانع لوجودها لكن في السينما، وليس في التلفزيون؛ لأن حضور هذه المشاهد سيكون بقرار من الشخص ذاته، أما دراميا فهي ليست محبذة؛ لأن التلفاز يدخل إلى جميع المنازل.

وحول الانتقادات الموجهة إلى مسلسل “شارع شيكاغو” بسبب جرأته، بين عامر علي بأن هذا العمل ومن بدايته تم وضع علامة +18 على البوستر الخاص به، فهذا يعدّ تحذيرا بأن العمل يحمل مشاهد جريئة فيجب على المشاهد أن يتوقع وجود مشاهد لم تعرض سابقا، لذلك المسؤولية هنا تقع على المشاهد بحسب قوله؛ لأنه هو من يلاحق العمل ليتابعه.

وبالحديث عن حياته الشخصية في حال زواجه لاحقا وعن إمكانية مساعدة زوجته في المنزل والوقوف إلى جانبها في المطبخ، أشار عامر إلى أنه سوف يقوم بمساعدتها ببعض الأشياء؛ ففي النهاية هذه شريكته في الحياة، مبينا بأنه يبحث عن شريكة حقيقية يستطيع أن يتقاسم معها جميع التفاصيل.

 

اترك رد

لن يتم ��شر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.