فن وثقافة

رد فعل جديد من محمد رشاد بعد انفصاله عن زوجته الإعلامية ��ي حلمي

خرج الفنان محمد رشاد، عن صمته من جديد، للتعبير عن غضبه من ردود الفعل بعد انتشار خبر انفصاله عن الإعلامية مي حلمي، والذي شهد تعليقات كثير من جمهوره ومتابعيه، وهو ما رفضه تماماً احتراماً للطرف الآخر، حسبما أعلن رشاد.

في هذا السياق، قرر محمد رشاد حذف جميع الصور والمنشورات التي تتضمن الحديث عن طليقته، وذلك لمنع ردود الفعل السلبية التي ظهرت في الساعات الماضية، حسبما أعلن في منشور جديد عبر حسابه الرسمي على موقع الصور الشهير “إنستغرام”.

وقال رشاد “أنا قررت أمسح أي بوست أو حاجة تخص موضوع الإنفصال إحتراما للطرف الأخر والعشرة اللي بينا لان بصراحة أغلب التعليقات اللي بشوفها علي مدار يومين فيها تجريح و إساءة وتجاوز مرضهاش ولا ليا و لا ليها وربنا يوفق الجميع”.

فيما قرر “رشاد” أيضاً، غلق خاصية التعليقات على منشوره الأخير، تخوفاً من الجمهور، حيث هاجمه البعض أيضاً، مما دفعه للرد على عتاب أحد متابعيه بسبب عدم إخباره لمي حلمي بطلاقهما.

ورد رشاد على هذه التعليقات مؤكدا أن مي كانت تعرف بالطلاق وقال: “طلاق 3 مرات يعني بحضورها مش سوشال ميديا”.

وقال الفنان المصري، في منشور سابق حذفه من حسابه بموقع إنستغرام: “قبل أي شيء.. بسم الله الرحمن الرحيم.. الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان. صدق الله العظيم”، مضيفا: “الآية الكريمة دي بتلخص تفاصيل كتير مش هدخل فيها لأنها تخصني وتخص طرف تاني كان في يوم جزء من حياتي”.

وأضاف المطرب المصري: “وبعد 3 مرات طلاق أكيد مينفعش نكمل وكأنه محصلش.. أنا بطلب من كل الناس سواء بتحبني أو لا بتتابعني أو متعرفنيش أصلا إنهم يعدوا الموضوع كأنه مجاش قدامهم لإني مهما شفت من تعليقات سخيفة أو كويسة أو حتى هجوم من حد مش هتكلم عن تفاصيل زواجي بالحلو أو الوحش. وفي الأول والآخر ياريت نراعي إن البنت بتتأثر بالكلمة الوحشة قبل الحلوة”.

واستكمل رشاد حديثه قائلا :”قضينا أيام منها الحلو ومنها اللي مش حلو وكل شيئ نصيب وقدر من ربنا وبتمنى كل الخير والسعادة للناس ولإنسانة طيبة وليها مكانة في قلبي والنصيب والعشرة انتهت لحد هنا. ودا هيكون آخر حاجة ممكن أقولها بخصوص الموضوع دا”.

وأنهى حديثه بالقول: “أتمني تقروا و تفهموا الكلام كويس و تنفذوه من فضلكم .. كل شيء نصيب والكلمة الطيبة قدرها كبير عند الله وفي قلوب الناس”.

يذكر أن أنباء انفصال رشاد ومي حلمي جاءت بعدما لاحظ متابعوهما حذف الزوج لكل الصور التي تجمعه بزوجته من حسابه على Instagram وإلغاء متابعته لها، في حين لا تزال مي تحتفظ بصورها مع رشاد.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى