فن وثقافة

جينيفر أنستون لبراد بيت: أعتقد أنك مثير للغاية..والأخير يضحك (فيديو)

[ad_1]

اجتمع النجم العالمي براد بيت ب��وجته النجمة جينيفر أنستون على الشاشة لأول مرة منذ 19 عاماً، بمشهد صعب أثناء قراءة طاولة مليئة بالنجوم لفيلم Fast Times At Ridgemont High، وهو فيلم كوميدي تم إنتاجه 1982 وسيعاد إنتاجه مرةً أخرى.

والتقى النجمان ومجموعةٌ كبيرةٌ من النجوم أيضا عبر زووم من أجل عقد بروفة لقراءة السيناريو الخاص بالفيلم، الذي يلعب فيه براد بيت دور “براد هاميلتون”، بينما تلعب زوجته السابقة جينيفر، دور “ملكة الجنس” ليندا باريت في المدرسة الثانوية.

وتضمن اللقاء الذي جمعهما لأول مرة، مشهدا عاطفيا، تقول فيه جينيفر بدور “ليندا” بشكل محرج: “مرحبًا براد، أنت تعرف كم كنت لطيفًا دائمًا. أعتقد أنك مثير للغاية. هل ستأتي إلي؟”، إلا أن براد ولدى سماعه تلك الكلمات بدأ بالضحك وهو ينظر إلى الأسفل، مما جعل باقي الممثلين المتواجدين معهم في اللقاء يضحكون.

ليكمل النجم العالمي مورغان فريمان المشهد ويقول: “إنها تمد يده وتمسك به من أجل قبلة، وجذبه من مسافة قريبة …ثم تدفعه بعيدًا، حتى يتمكن من مشاهدتها وهي تخلع ملابس السباحة بعناية”.


هذا وظهر الثنائي من خلال الحسابات الرسمية لمؤسسة “بنس كور” هذا الأسبوع من أجل قراءة سيناريو الفيلم الكوميدي الرومانسي الذي لعب بطولته الممثل الأمريكي شون بين، وعلم أنّهما وافقا على المشاركة والتواجد سوياً في المقابلة، ولم يرفضا ذلك خصوصاً وأنّ الهدف الأساسي من هذا العمل جمع التبرّعات.

وتجدر الإشارة إلى أن الثنائي ستجمعهما قصة حب بالفيلم، وسيقومان بتمثيل دور العاشقين.

يُذكر أن هذا اللقاء يعد أول لقاء فني بين براد وجينيفر بعد 19 سنة من انفصالهما، لقراءة حيّة لفيلم كوميدي رومانسي، حيث كان آخر ظهور لبراد بيت أمام زوجته السابقة جنيفر عندما حل ضيفاً بمشهد في المسلسل الشهير «فريندز».

وتزوج الثنائي في ماليبو/كاليفورنيا في يوليو 2000 وأعلنا انفصالهما بعد خمس سنوات في عام 2005، ليؤكد براد في عام 2006 علاقته العاطفية الشهيرة مع زوجته السابقة الآن أنجلينا جولي بعد لقائه في مجموعة الفيلم “السيد والسيدة سميث” في عام 2005.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: