فن وثقافة

هكذا ردت نجلاء عبد العزيز بعدما استدعتها النيابة لتصرفها تجاه طفلها

[ad_1]

ردت الناشطة السعودية نجلاء عبد العزيز على الهجوم الذي تعرضت له والذي كلفها استدعاءها أيضًا من قبل النيابة العامة للتحقيق في صورة لطفلها ألبسته ثوب زفاف، وزينت وجهه بمساحيق التجميل.

ونشرت عبد العزيز عبر حسابها في سناب شات صورة لابنها وكتبت:”مهما بلغت من قوة وثبات لابد لك من أصحاب صالحين يحفزونك لحظة ضعفك، ويرشدونك ساعة غفلتك ويحنون عليك حين يقسو عليك كل شي”.

وأضافت:” التعامل مع البشر بمختلف عقلياتهم وأطباعهم وأخلاقهم يحتاج إلى صبر وأحيانا إلى غباء متعمد”.

img

رد نجلاء عبد العزيز لم يكن بشكل مباشر وحتى بعد تصدرها قائمة الترند في السعودية، لكنها اكتفت بهذه الكلمات التي وجهتها بشكل عابر وحتى أنها استكملت نشر يومياتها والإعلانات بشكل عادي دون شرح ما حدث.

وكانت النيابة العامة السعودية قد وجهت اليوم الاثنين، بمحاسبة الفاشينيستا نجلاء عبدالعزيز؛ لانتهاكها حقوق طفلها في عمل غير مشروع، ونشره للعموم.

وقالت النيابة دون أن تنشر اسم الفاشينيستا السعودية، إن ما قامت به السيدة يمثل انتهاكا لحقوق الطفل.

وأضافت، أن هذا الفعل يُعد موجبا للمساءلة في ضوء أحكام المادتين 3 و 8 من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية، ووفقا للمادة 12 من نظام حماية الطفل.

img

وأعلن مركز بلاغات العنف الأسري في السعودية عن رصده لنشر سيدة صورة طفلها بعد إجباره على ارتداء ملابس فتيات وتصويره ونشر الصورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان مغردون عبر موقع التواصل ”تويتر“ قد تداولوا صورة لنجل نجلاء عبد العزيز وقد ألبسته ثوب زفاف، وزينت وجهه بمساحيق التجميل.

وأثارت الصورة جدلا واسعا، رغم تداولها بعد مضي عدة أشهر على نشرها عبر حساب نجلاء عبدالعزيز في ”سناب شات“، متهمين نجمة مواقع التواصل بـ“المتاجرة بنجلها لكسب مزيد من الشهرة“.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تثير فيها نجلاء عبدالعزيز جدلا، فقد سبق أن اتهمها مغردون بالإساءة للقرآن الكريم بعد إعلان لها لمصحف، واتهامها باستغلال الناس بحثا عن الشهرة بعد إعلان لها عن ترشيح مشاركين لتحقيق أمنياتهم.

وتعتبر نجلاء عبدالعزيز، مصممة ديكور سعودية، مثيرة للجدل ومن مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، ويتابعها العديد عبر حساباتها وخاصة في إنستغرام وسناب شات.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى