الرئيسية / فن وثقافة

هذا مصير سكينة غلامور في قضية “حمزة مون بيبي”

على الرغم من قضائها حوالي شهر بسجن “الأوداية” في مراكش، على خلفية قضية حساب “حمزة مون بيبي” الانستغرامي، أرجأت ابتدائية مراكش من جديد، جلسة “اليوتوبوز” الشهيرة، سكينة غلامور.

وأفاد مصدر مطلع على سير الملف، الذي أحدث ضجة واسعة عبر منصات التواصل الاجتماعية، أن المحكمة قررت من جديد تأجيل النظر في متابعة سكينة غلامور ومعتقلين اثنين آخرين، إلى غاية 23 من شهر يناير الجاري.

وأكد المصدر ذاته، أن التأجيل جاء في سياق انتظار استدعاء ضحايا حساب “حمزة مون بيبي”، ومن بينهم فنانين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعية، إلى جانب استدعاء بعض الشهود.

وفي السياق ذاته، أكد مصدر “سيت أنفو” أ�� القضية يتابع فيها أيضا رجل سلطة، مشيرا إلى أن المحكمة أجلت النظر في ملفه إلى غاية 16 من الشهر الجاري.

وعرف محيط المحكمة الابتدائية بمراكش، يومه الخميس، استنفارا كبيرا وحضورا مهما لمتتبعي الشأن الفني والراغبين في معرفة تطورات قضية “حمزة مون بيبي”.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.