Advertisement
فن وثقافة

نزار الفارس عن اتهامه بالتحرش بـ رانيا يوسف.. والدتي أصغر منها (فيديو)

[ad_1]

علقّ الإعلامي العراقي نزار الفارس، مقدم برنامج “مع الفارس” عبر شاشة الرشيد العراقية، على اتهامه بالتحرش بالفنانة المصرية رانيا يوسف، موضحًا أن والدته أصغر منها.

وقال نزار الفارس، في مداخلة تلفزيونية عبر برنامج “كشف حساب” الذي تقدمه الإعلامية الكويتية مي العيدان، إنه عندما تم اتهامه بالتحرش برانيا يوسف اندهش كثيرًا، لافتًا إلى أنها في عمر والدتها، بل إن والدتها عمرها 46 عامًا وأصغر من رانيا بعام.

وأضاف نزار الفارس قائلًا: “والدتي ميون وهي مديرة مدرسة.. وللعلم والدتي ضد شهرتي ولا تبغي الشهرة على الإطلاق على العكس من والدي”، لافتًا إلى أنه يستغرب من تحدثوا عن تحرش برانيا يوسف على الرغم من أن الرجال هم يتعرضون للتحرش من النساء في زمننا الحالي.

وأوضح أنه لا يتمنى إجراء لقاء تلفزيوني ثانٍ مع رانيا يوسف، وذلك للتاريخ فقط، معقبًا بأنه يراها “صادقة” كثيرًا وذات قلب أبيض ولكن مصطلحاتها تخونها، مردفًا: “هي مو مثل ما إحنا نعرفه على الشاشة هي راقية بكل ما تحمل الكلمة من معنى ومحترمة ومتواضعة جدًا”.

وأشار إلى أن لها اسمًا كبيرًا وجمهورًا عريضًا، إلا أن التعبير الذي يخونها مع إرادة المجتمع الذي يريد أن يكون الأشخاص مثاليين زيادة عن اللزوم لا يجعل هناك حرية في طرح الأفكار.

ولفت إلى أنه يلتمس لها العذر عندما طعنت بمه��يته وقالت إنه أحرجها، معقبًا: “ألتمس لها العذر لأنها بالمكالمة قالت لي ممكن أتأذي وعندي بنات واخاف عليهم وتقول كيف أحمي نفسي أصك المذيع وبالتالي هي (مرة) فخافت ومو معقول أزعل من مرة تصرح ضدي لو كان رجل كانت لغتي تكون مختلفة معه”.

يأتي هذا بعدما تصاعدت أزمة رانيا يوسف مع نزار الفارس، قبل أسبوع حيث اتهمته بتزييف الحقائق بعد إذاعته لقاء بينهما، أطلقت فيه العديد من التصريحات التي أثارت الجدل.

وأصدر نزار الفارس بيانًا عرض خلاله تفاصيل الأزمة منذ بدايتها، مؤكدًا أن رانيا يوسف وافقت على الإجابة على جميع الأسئلة التي وجهت لها باستثناء سؤال واحد يتعلق بحياتها الشخصية، وهو ما تم الالتزام به بحسب قوله رافضا اتهامات رانيا له بالتزييف وعرض تصريحات طلبت حذفها، ومهددًا باللجوء للقضاء.

من جانبه قال محامي الفنانة رانيا يوسف، طارق العوضي إنه لديه ما ثيبت بأن موكلته، طلبت عدم إذاعة أجزاء معينة من حديثها، ولكن نزار لم يلتزم بذلك، ورحب بلجوء الأخير للقضاء مؤكدا ثقته في موقف رانيا يوسف.

ولفت “العوضي” إلى أنه تقدم ببلاغ للمجلس الأعلى للإعلام ضد القناة التي يعمل فيها نزار الفارس، لأنها لا تحمل ترخيصا بالعمل في مصر، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها.

وتابع أنه تقدم ببلاغ أيضا للسفارة العراقية ضد نزار الفارس، مشيرًا إلى أن موكلته لديها كامل الحق في مقاضاته، لأنه خان الثقة التي منحتها إياه.

وبدأت الأزمة بين رانيا يوسف ونزار الفارس بعد لقاء تلفزيوني بينهما، أطلقت خلاله رانيا تصريحات أثارت جدلا كبيرًا، وشن الكثيرون هجومًا عليها، ما جعها تتهم نزار بتزييف الحقائق وإذاعة تصريحات لها لم تصرح له بنشرها، قبل أن يرد نزار ببيان يؤكد أنه التزم بما دار بينهما وحذف بالفعل سؤالا عن الحجاب طلبت منه عدم إذاعته وهدد بمقاضاتها بسبب تصريحاتها الهجومية عليه.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button