Advertisement
فن وثقافة

نبأ وفاة نشوى مصطفى.. الصحة المصرية ونقابة المهن التمثيلية تتدخلان

[ad_1]

راجت خلال الساعات القليلة الماضية نبأ وفاة الممثلة المصرية نشوى مصطفى، والترحم عليها بين الجمهور على مواقع التواصل إثر إصابتها بفيروس كورونا قبل أيام.

ورد الفنان إيهاب فهمي عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية بمصر، في منشور عبر “فيسبوك” على هذه الأنباء بالقول، “نشوى مصطفى بخير ومفيش أي حاجة، وهتقوم بالسلامة إن شاء الله خلال أيام، وبلاش إشاعات كاذبة، المصدر الوحيد هي نفسها وأسرتها ونقابة المهن التمثيلية، وغير هذا كذب من ناس مغرضة.. نشوى زي الفل بإذن الله”.

كما نفى المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة المصرية، خالد مجاهد، صحة الشائعات التي تداولته�� مواقع التوا��ل الاجتماعي حول وفاة الفنانة نشوى مصطفى.

وأكد المتحدث الرسمي للوزارة أن الحالة الصحية للفنانة نشوى جيدة جدا، وفي تحسن مستمر، وتتلقى الخدمة الطبية على أكمل وجه.

وكانت نشوى مصطفى، قد كشفت عن تطورات حالتها الصحية، بعد إعلان إصابتها بفيروس “كورونا” وقالت، وهي تتحدث بصعوبة بالغة في مداخلة هاتفية مع برنامج “التاسعة”، المُذاع على القناة الأولى المصرية، إنها شعرت بأعراض المرض من الخميس 29 أكتوبر/ تشرين الأول، وكانت تظن في البداية أنه مجرد برد عادي، واكتفت بتلقي مخفضات للحرارة، وكانت الأمور تسير بشكل طبيعي، لكن الأمر ازداد صعوبة عندما شعرت “بألم لا يحتمله بشر” في جسدها بالكامل وصدرها، بحسب تعبيرها.

وتابعت أنه بعد فشل بروتوكول علاج أوصى به طبيب عالجها في المنزل، ورفض مستشفيات قبولها للعلاج، اتصل نجلها برقم شكاوى رئاسة الوزراء المصري، وأخبرهم أن حالة والدته صعبة ومصابة بفيروس “كورونا”، كما أن ابنتها اتصلت بالخط الساخن لوزارة الصة المصرية، وأخبرتهم أن والدتها تحتضر، فطلبوا منها معرفة عمرها ورقمها القومي، وبالفعل أحضروا لها سيارة إسعاف وتم نقلها.

وأكدت نشوى مصطفى أن درجة حرارتها مازالت مرتفعة، ولم تكن تتخيل أن فيروس “كورونا” المستجد بهذه الصعوبة، مضيفة: “لم أكن أتخيل أن آلام كورونا بهذا الشكل، إذا كيف ستكون سكرات الموت”، وطالبت الجميع بالدعاء لها بالشفاء.

وشددت الممثلة المصرية أنه قبل إصابتها بـ(كوفيد-19) لم تحضر مهرجان الجونة السينمائي، ولا زفاف زميلتها الفنانة التونسية، درة، ولكنها ذهبت إلى محال السوبر ماركت لشراء الخضار واللحوم، إلى جانب أماكن عادية، دون ارتدائها الكمامة الطبية.

وفي ختام مداخلتها الهاتفية، طالبت نشوى مصطفى الجمهور بعدم الاستهانة بفيروس “كورونا” المستجد، وعدم الخروج في الفترة القادمة إلا للضرورة، مع اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية، كما أنها وجهت الشكر للرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي على اهتمامه بالقطاع الطبي بشكل عام.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى