Advertisement
فن وثقافة

ناقدة كويتية: أصالة وأولادها يحاصرون العريان.. وكيف قبِل الأخير بعرضها؟

[ad_1]

عادت الناقدة والإعلامية الكويتية ليلى أحمد، لتوجيه انتقاداتها إلى الفنانة أصالة نصري بعد تصريحات تلفزيونية للمطربة السورية تحدثت فيها عن شعور المرأة حين تتعرض للخيانة الزوجية.

واعتبرت أحمد أن تصريحات أصالة غالبيتها متهورة، وترى أن الفنانة وطليقها طارق العريان، شخصيتان مختلفتان تماما، واصفة أصالة بالمزعجة والعريان بالهادئ والرزين.

وقالت ليلى أحمد في منشور عبر حسابها إنستغرام: “تحدثت الفنانة أصالة عن شعور المرأة حين تتعرض للخيانة الزوجية، حيث وصفتها بـالشيء المميت وأوضحت خلال حديثها مع خالد سليم في برنامج قعدة رجالة على قناة OSN، أنها عاشت قرابة العام في ألم شديد، كما لو كانت تلد 20 ولدًا في مرة واحدة وتضيف إن الرجالة مفيهمش اي عقل طبعا نتعاطف مع آلام اي انسان، وأرى إن تركيبتي شخصية أصالة وطارق مختلفتين تماما، هو هادي ورزين وهي كل ما في عقلها يصير قذائف يومية معلنة على السوشل ميديا، تصريحات غالبيتها متهورة.. هي تقول عن نفسها” بحب الحكي كتيير.. حتى بالسيارة لحالي بحكي مع نفسي” ول عاد.. شهالازعاج؟”.

وتطرقت الناقدة الكويتية إلى تصريحات قديمة لأصالة تعترف فيها بأنها هي التي اعترفت بحبها لطارق العريان، وعابت على العريان قبوله بأصالة بعد أن بادرت هي بعرض الزواج عليه.

وتابعت ليلى أحمد: “تذكرون حين قالت أصالة ببرنامج تلفزيوني مع نيشان انها هي التى عرضت قلبها وحبها على زوجها طارق العريان!؟ .. واعتقد ان هذا خطأ قاتل مهما بلغ عشق المرأة لرجل، لا يجب أن تتهور المرأة في الاندفاع بعواطفها تجاه رجل، لأن هناك جينيات طبيعية ذكورية في الرجال يريدون هم ان يكونو اصحاب المبادرة في مثل هذه المواقف!؟ وأصلا كيف قَبل طارق بعرضها”.

كما انتقدت الناقدة الكويتية ما وصفته بحصار أصالة وأولادها لطليقها، وذكرت في هذا الصدد الرسالة التي وجهها خالد الذهبي ابن أصالة، إلى العريان عندما عاتبه لعدم زيارته لأطفاله آدم وعلي، مضيفة: “ثم في ليلة مافيها قمر خرج من البيت الزوجي وصفق الباب خلفه.. تفاصيل التى لم تقصر أصالة في اشراكنا بها؟ مرة تغمز ومرة تلمز ومرة ابنها يكتب زور اولادك التوام، ومرة ثالثة بنتها.. حصار ما صار والعريان لا يرد، كل هذا وذا ثم تقول غالبية الفنانات حياتنا الشخصية خط أحمر”.


وفي فبراير الماضي، وضعت لیلى أحمد المطربة السورية في مرمى نیرانھا، عندما قالت الناقدة عن أصالة، في برنامج “ع السیف”: “ھالست و��عھا یدعو للت��مل ھي صوت قوي طربي بلا شك إلي حیرني فیھا أن ھذي الست كلھا تناقضات أكو وحدة عندھا حس شعري تختار أغنیة اسمھا” ذاك الغبي” یعني ھو مسبة ولا ردح ولا شنو”، وأضافت: “عندھا مشكلتین، وحدة منھم إنھا واید تصارخ في أغانیھا یعني كأنھا داشة ھوشة، كنھا سیارة إسعاف جایة في بعض أغانیھا”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button