نادية الجندي تتحدث عن ارتباطها واعتزالها وتنتقد غادة عبد الرازق

حلت الممثلة المصرية نادية الجندي ضيفة برنامج “حبر سري” أمس الخميس كشفت فيه لأول مرة العديد من الأسرار الشخصية والفنية، وعن رأيها في فنانات الجيل الجديد، موجهة انتقاداً لغادة عبد الرازق بسبب مسلسل “الباطنية”، وأبدت استغرابها من الشائعات عن حالتها العاطفية، ورغبتها في العثور على الشخص المناسب.

وكشفت نادية الجندي حقيقةَ تدخلها في استبعاد الراحل عمر الشريف من بطولة فيلم “الجاسوسة حكمت فهمي” وترشيح حسين فهمي بدلاً منه، نافية أي خلاف بينها وبين الراحل، وأكدت أنه اعتذر عنه بسبب عملية في القلب، مشيرة إلى أن حسين أدى الدور باقتدار، وحصل من خلاله على جائزة.

غادة عبد الرازق
وبسؤالها عن رأيها في مسلسل الباطنية قالت: “غادة عبد الرازق ممثلة قوية جداً وكبيرة جداً ولكن عندي تعليق على تمثيلها مسلسل الباطنية”، قائلة إنها ظلمت نفسها بتكرار دورها فيه.
محمد مختار
وعن طليق��ا المنتج محمد مختار، قالت نادية إنهما كانا يكملان بعضهما البعض، مشيرة إلى إنه لولاها لما أصبح محمد مختار منتجاً في صناعة السينما، وأنه دخل الإنتاج السينمائي من خلالها وحباً لها، بالإضافة إلى دعمها له ووقوفها بجواره، لأنها عملت فترة في الإنتاج، موضحة أنه لم ينتج لرانيا يوسف، لأنه “تاجر في الأصل وبيقيم الأمور”.
رفض مسلسل “ريا وسكينة”
كما تحدثت نادية الجندي، لأول مرة عن سبب رفض المشاركة في مسلسل ريا وسكينة، قائلة: “رفضت أشارك في مسلسل ريا وسكينة لأني كنت لسه عاملة مسلسل مشوار امرأة ونجح جداً، وخفت أعمل دور واحدة شريرة والجمهور يكرهني”.

وأشارت نادية إلى أن أي فنانة لم تحل مكانها في الأعوام الـ 20 الماضية، معربة عن اعتزازها بنفسها لأنها “الأفضل” والمميزة بين فنانات جيلها، رغم محاربتها كثيراً، قائلة: “أنا اتحاربت كتير ومازلت بتحارب من فنانات إمكانياتهن محدودة ودي بتبقى غيرة، ومع ذلك عمري ما فكرت أذي أي زميلة؛ لأني على أرض صلبة وجمهوري في ضهري مش محتاجة أعمل كده”.
الاعتزال والارتباط بشاب
وتطرقت نادية إلى مواصفات الشخص الذي قد ترغب في الارتباط به، بعد الشائعات عنها قائلة: “يكون رجل وحنون وتحسي بالأمان معاه، ويكون صادق في مشاعره والحياة ومع الناس، وعلى خلق”، مشيرة إلى أن أنها ترى أن الحب لا يرتبط بالعمر، وأن الفن “غذاء” لروحها، وأنها لن تعتزل إلا إذا رفض الجمهور أعمالها.

أضف تعليقك

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

تعليقات ( 0 )