فن وثقافة

ميشال قزي: عشت تجربة المساكنة مع 4 مشاهير بينهم زميلتي

[ad_1]

قال الإعلامي اللبناني ميشال قزي إنه من أول مقدمي البرنامج الذين قاموا بتصوير “الجينيريك” الخاص ببرنامجه على طريقة الفيديو كليب، وكلل هذه التجربة سنة 1996 بالتعاون مع الفنان اللبناني فضل شاكر الذي كان في بداياته الفنية آنذاك.

وأعلن ميشال قزي في برنامج ” fi male” مع الإعلامية كارلا حداد أنه تواصل مع الملحن زياد بطرس لتحضير هذا العمل الخاص ببرنامج “كوكتيل مع ميشال” فنصحه بالتعاون مع فضل شاكر، وبالفعل حقق هذا التعاون نجاحًا كبيرًا استمر حوالي عامين ونصف العام، ما دفعه إلى الطلب منه مجددا تسجيل الجينيريك الخاص ببرنامج “ميشو شوو”، فقد رحب فضل شاكر بالفكرة على الرغم من النجومية التي كان قد حققها في ذلك الوقت.

وأضاف: “لو كنت مدير أعمال فضل شاكر في ذلك الوقت لنصحته بألا يزج نفسه بهذا الوضع، وألا يذهب للأخير بموضوع مشاعره وتأثره بالحالة السياسية فيقف بوجه الجيش اللبناني، ليس مضطرا وما كنت خليته يوصل لهيدي المرحلة”.

وكشف الإعلامي ميشال قزي أنه كان سعيدا جدا بكونه عازبا، ولكن إذا استمر الوضع على ما هو عليه خلال مرحلة كورونا ستصبح فكرة الزواج واردة جدا، على الرغم من أنه لم يفضل لغاية اليوم قصة حب على حريته الشخصية.

كما أكد أنه عاش تجربة المساكنة لفترة قصيرة، إلا أنها كانت علاقة متقطعة شبيهة بالمواعدة، لافتا إلى أنه دخل في علاقات مع 4 من المشاهير من بينهم زميلة له.

وتطرق ميشال قزي إلى المنافسة الشرسة التي كانت سابقا بينه وبين الإعلامي طوني خليفة إذ كانا يقدمان برامج خاصة بالألعاب والانترتيمنت، معتبرا أن هناك عددا من الإعلاميين يحاولون التشبه به لمدى تأثرهم بأدائه خلال تقديم برامجه عبر قناة المستقبل اللبنانية التي أغلقت أبوابها ولا زالت لغاية اليوم تدفع له مستحقاته المالية التي قسمت على عدد من الأشهر.

وتوقف عند الحلمين اللذين كانا يراودانه قبل دخول عالم تقديم البرامج، واختصرها في أن يكون لاعب كرة قدم، أو ضابطا في السلك العسكري تيمنا بوالده العميد الراحل وتقدم بالفعل لدخول الدورة إلا أنه تم إلغاؤها، ما جعله يلتحق بالجامعة ومن ثم يخوض مجال الإعلام.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: