فن وثقافة

مهند الحمدي يستعرض تورما بوجهه قبل تصوير آخر حلقات “دفعة بيروت”

[ad_1]

كشف الفنان السعودي مهند الحمدي، عن مقطع فيديو أوضح فيه أنه أصيب بـ”تورم في وجهه” قبل تصوير آخر حلقات مسلسله “دفعة بيروت”، الذي يعرض حاليًا عبر منصة شاهد الإلكترونية، حيث استعرض وجهه أمام الكاميرا مظهرًا حالة التورم.

ورصد مهند الحمدي في المقطع رحلته التي انطلق فيها إلى لبنان والفندق الذي يفضل الإقامة فيه إضافة إلى تواجده بجانب قائد السيارة وحوارهما سويًا، غير أن الجمهور اهتم بما حدث في وجه الحمدي.

وتفاعل الجمهور مع المقطع بشكل كبير؛ إذ توقع بعضهم أن هذا التورم حدث لمهند الحمدي بعدما حرص على الخلود للنوم فترة قبل ذهابه إلى المطار.

وقال مهند الحمدي: “الحمد لله على سلامتي وصلت لبنان خلاص”، ثم استعرض مرفأ بيروت على حالته حاليًا بعدما شهد انفجارًا مطلع أغسطس الماضي، وكتب معلقًا: “لبنان راح يرجع”.

واستعرض الفنان السعودي الفندق الذي يقيم فيه، مؤكدًا أنه لا يأتي إلى لبنان إلا ويقيم فيه، معقبًا بشأن تورم وجهه: “على حظي في حلقة الفاينل شوفوا”.

ومؤخرًا تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لأحد المشاهد من مسلسل “دفعة بيروت”، يظهر فيه الممثل السعودي مهند الحمدي، وهو يقوم بشد ربطة العنق حول رقبته، رغبة منه في خنق نفسه والانتحار، إلا أن أصدقاءه ومن حوله، يقومون برده عن هذا الأمر حالما ينتبهون لفعلته.

ويبدو أن هذا المشهد الذي كان من المفترض أن يكون دراميًا تراجيديًا وحزينًا، تحوّل إلى كوميديٍ بامتياز من وجهة نظر الكثير من المعلقين على مقطع الفيديو المتداول، حيث جاءت الكثير من التعليقات ساخرة ومطالبة، المخرج بالتوضيح وشرح ما يجري.

ويحظى مسلسل “دفعة بيروت” والذي يعرض حاليًا على منصة “شاهد” الإلكترونية بمشاهدة عالية، ويأتي ذلك على الرغم من عدم عرضه على القنوات المفتوحة.


على صعيدٍ آخر، يشارك النجم السعودي مهند الحمدي -حاليًا- في لجنة تحكيم برنامج “أنت مين” الذي عرضت أولى حلقاته يوم الأربعاء الماضي، إلى جانب كل من الفنان السوري قصي خولي، الفنان المصري حسن الرداد، والفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى