Advertisement
فن وثقافة

مريم أوزرلي تحتفل بميلاد ابنتها.. وتوجه لها رسالة من والدها (صور)

[ad_1]

شاركت النجمة التركية مريم أوزرلي، التي تُعرف في الوطن العربي باسم “السلطانة هويام” في مسلسل “حريم السلطان”، عبر حسابها في موقع “إنستغرام” مجموعة من الصور من احتفالها بعيد ميلاد ابنتها الكبرى “لارا” والتي بلغت عامها السابع.

ونقلت مريم أوزرلي رسالة لابنتها من والدها قالت لها فيها إنه يحبها كثيرًا، متمنية أن يحمي الله أطفال العالم، فكتبت قائلة: “عيد ميلاد سعيد يا لارا، 7 سنين يا لي لي، والدك ووالدتك يحبانكِ كثيرًا، ربنا يحمي كل أطفال العالم”.


وأثنى المتابعون على اهتمامها بابنتها وكذلك جمالها وبراءة ملامحها، فيما ظهر ببعض الصور شخص أخفى وجهه قال المتابعون إنه والدها، خاصة وأن الحفل عائلي فقط، وظهر هذا الشخص في صورتين إحداهما وهو يرتدي قناعًا على وجهه ليخفيه، بينما كانت الصورة الأولى بظهره دون القناع.

في السياق ذاته، نقلت تقارير فنية تركية معلومات عن عودة مريم أوزرلي للظهور عبر الشاشات مجددًا بعد فترة من الغياب بسبب حملها وإنجابها، حيث أكدت التقارير أن منتجي المسلسل الألماني الشهير Dark قدموا عرضًا للممثلة الشهيرة في الوطن العربي لتكون ضمن كاست مسلسلهم الجديد الذي يعملون على تجهيزه.

ونقلت التقارير أن مريم أوزرلي التي رزقت بمولودتها الثانية قبل شهر، من المقرر أن تسافر الشهر القادم إلى برلين لعقد اجتماع مع فريق الإنتاج للاتفاق على مسألة ظهورها في العمل.

وتفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع هكذا تقارير بعد تداولها في حسابات فنية تعني بأخبار النجوم الأتراك وذلك عبر موقع “تويتر” مطالبينها بأن توافق على العرض مؤكدين أنه لا يعوض في هكذا مسلسل عالمي.

ومؤخرًا حرصت مريم أوزرلي، على استعادة ذكريات مشاركتها في برنامج للمسابقات، بعنوان: “DEAL OR NO DEAL” قبل حوالي 16 عامًا، حيث نشرت مقطع فيديو من مشاركتها بالبرنامج عبر “إنستغرام”، وظهرت بملامح جمالية ملموسة، وتحدثت مع مقدم البرنامج حول تفاصيل المسابقة وشروطها وبدأت المشاركة، وسط تفاعل من الحضور بالتصفيق.

وتركت أوزرلي تعليقًا بشأن مشاركتها في هذا البرنامج، موضحة أنها اشتركت من أجل شراء مطبخ جديد لوالدتها، كون المطبخ الذي كان يتواجد في منزلها وقتها قديما للغاية.

ويبدو أن مريم أوزرلي أرادت توصيل رسالة لجمهورها بأن يكون لديهم إصرار على تحقيق ما يريدون لاسيما أنها فشلت في تحقيق الفوز في تلك المشاركة بهذه المسابقة إلا أن إصرارها على شراء مطبخ جديد لوالدتها تم فيما بعد من خلال تحقيقها نجاحات على أصعدة مختلفة، مبينة أنها ممتنة لكل ما عاشته.

وكتبت مريم أوزرلي نصًا: “منذ حوالي 16 عامًا، كنت أشارك في برنامج DEAL OR NO DEAL حيث لم يكن لدي أي أموا��، أردت الفوز ببعضها لشراء مطبخ جديد لأمي حيث كان مطبخها قديمة جدًا وكانت متضررة من ذلك.. لم أفز في المسابقة وكنت أبكي كثيرًا.. ممتنة جدًا لأنني تمكنت من شراء مطبخ جميل لوالدتي بعد بضع سنوات فقط.. # ذكريات”.

 




[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button