فن وثقافة

مروان يونس: تنوع لافت في مهرجان الجونة.. ونفسي أجيب ماما معايا

[ad_1]

قال الإعلامي المصري مروان يونس، إن مشاركته في مهرجان الجونة هذا العام مختلفة تمامًا عن الأعوام الماضية، مشيرا إلى أنه حضر كضيف فقط، وليس كإعلامي، رغم عشقه الشديد للإذاعة.

وأضاف في لقاء مع “فوشيا” أنه لاحظ في مهرجان الجونة هذا العام شيئًا مختلفًا عن الأعوام الماضية من حيث التنظيم، لافتًا إلى أنه اقترب بشدة من المهرجانات العالمية والدولية، وأصبح رائعًا في كل شيء.

وعن عدم دخوله في مجال التمثيل واكتفائه بالإذاعة، تابع مروان أنه يريد أن ينهي كل مرحلة أولا قبل الدخول في المرحلة التي تليها، وأنه يكتفي حاليًا بالإذاعة التي يحاول الاجتهاد فيها بقوة.

وأشار الإعلامي المصري إلى أنه كان له بعض المشاركات البسيطة في مجال الفن، من خلال مشاركته في فيلم “الفيل الأزرق 2″، ومسلسل “نمرة 2” الذي يقوم فيه بتغيير صوته لذا لن يتعرف عليه أحد.

وتحدث مروان يونس عن والدته، وبعض المواقف الطريفة معها في طريقة حديثها عن نجوم الفن، مؤكدا أنها بصحة جيدة، منها أنه كان يرغب بأن تقوم والدته بالحضور معه، وأنها طلبت منه السلام على الفنان خالد الصاوي في حال رآه.

يذكر أن مروان يونس اشتهر في بداياته بفيديوهات عبر موقع فيس بوك؛ إذ بدأ من خلال شقيقه التوأم عمرو، والذي كان يصور مقاطع فيديو ويعرضها من خلال تطبيق “سناب شات” وبعدها اقترح على شقيقه أن يظهر معه في مقاطع فيديو، لتنال إعجاب الكثيرين، كما أنها تميزت بظهور والدتهما إلى جانبهما في بعض تلك المقاطع.

ونال مروان شهرة كبيرة بعد أن أصبح يتابعه فنانون وينشرون فيديوهاته ويعلقون عليها، وبعد ذلك دخل مجال الإذاعة وتألق فيه.

ودرس مروان يونس الهندسة قسم عمارة، ولكنه لم يعمل بمجاله، حيث اتجه للجرافيك وأصبح يعمل بالدعاية والإعلان، ورغم أن مكسبها كان جيدا، إلا أنه بعدها اتجه إلى عالم التواصل الاجتماعي، ليجد نفسه هناك ويبدأ رحلته في الشهرة، ولكنها ليست مصدر رزقه الوحيد، فهو وزوجته وصديق له لديهم شركة للإعلان، ينتج فيها إعلانات تُشبه شخصيته بحسب بعض المصادر.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى