فن وثقافة

محامي أصالة: الطلاق الرسمي وقع قبل 10 أيام فقط

[ad_1]


كشف محامي أصالة عن مفاجآت جديدة متعلقة بطلاق موكلته من طارق العريان، وأهمها أن الطلاق الذي يعتقد الجميع أنه تم منذ نحو عام، قد تم فعلياً في 15 ديسمبر (كانون الأول) الجاري، وليس في نهاية العام الماضي، وهو ما يفسر سبب كتابة أصالة لمنشور قاس تعيد فيها قضية طلاقها إلى الواجهة مجدداً.

وكانت الفنانة السورية أثارت تعاطفاً كبيراً على السوشيل ميديا، تصدره الكثير من الفنانين الذي أعربوا عن دعمهم لها عقب كتابتها لمنشور على إنستغرام عبرت من خلاله عن حزنها العميق من صورة طليقها المخرج طارق العريان برفقة عارضة الأزياء السورية نيكول سعفان، بعد انتشار أنباء حول علاقتهما خلال الفترة الماضية.

وفسر محامي أصالة سبب تأخير إجراءات الطلاق لأكثر من عام في مداخلة عبر برنامج “إيت بالعربي”، وأشار إلى أن محامي العريان لم يتجاوب مع طلبات أصالة سريعاً، قائلاً “ممكن يرد علينا مرة وعشر مرات لاء”، مضيفاً إلى أن إجراءات الطلاق بدأت منذ 9 ديسمبر (كانون الأول) العام الماضي.

وبحسب “إيت بالعربي”، هذا الوضع يعني أنه خلال سنة كاملة لم تكن أصالة مطلقة رسمياً، ومحاميها كان هو نفسه محامي طارق، ثم وكلت محام ثان لم يستطع حل القضية مما دفعها إلى توكيل محام ثالث وهو محمد فهمي.

من جانبها، دافعت سعفان عن نفسها في أحد التعليقات عبر حسابها، ورد على أحد التعليقات قائلة “أريد أن أخبرك أنني ليس لي دخل في طلاقهم، لقد انفصلوا لأنه (العريان) لم يكن سعيداً، وجرى بينهم الكثير من المشاكل، ولم أكن مطلقاً مع طارق عندما كانوا متزوجين”.

ورغم إصرار طارق العريان على التزام ا��صمت، فقد حرص سابقاً على نفي ارتباطه بسعفان مؤكداً وجود قصة حب أخرى في حياته، دون أن يذكر الاسم.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: