Advertisement
فن وثقافة

ما سبب استبدال لجين إسماعيل بـ يزن خليل في “مقابلة مع السيد آدم”؟

[ad_1]

بعد تداول الكثير من الأخبار حول اعتذار الفنان السوري لجين إسماعيل عن المشاركة في الجزء الثاني من مسلسل “مقابلة مع السيد آدم” تأليف وإخراج فادي سليم وإنتاج فونيكس غروب، رغم النجاح الكبير الذي حققه في الجزء الأول من خلال تجسيده شخصية “يوسف”، أوضحت الشركة المنتجة ما حدث؛ إذ بينت في بيان صحافي أنها فوجئت بارتباطه بعمل خارج البلاد.

هذا وبيّنت الشركة أن سبب اعتذار لجين إسماعيل يعود لتضارب المواعيد بين تصوير مشاهد من مسلسل “مقابلة مع السيد آدم” ومشاهد من العمل الآخر وأن التنسيق بينهما كان مستحيلا، وذلك بسبب صعوبة التنقل والسفر بين البلدان التي فرضها انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الشركة أن الفنان السوري يزن خليل سيكون البديل الذي يؤدي شخصية “يوسف” في الجزء الجديد الذي انطلق تصويره قبل أيام قليلة، هذا وأشارت إلى أن هذا الحلّ تم بعد الاتفاق بين الجميع بشكل ودّي.

يذكر أن الفنان يزن خليل سبق وأنهى مشاركته مؤخرا في مسلسل “حارة القبة”، وعشارية “انتقام بارد”، وسباعيتين هما “دماء من ماء”، و”البرزخ”، كما يحضّر للمشاركة في الجزء الثاني من مسلسلي البيئة الشامية “سوق الحرير”، و “بروكار”.

هذا وكان قد أكد الفنان لجين إسماعيل سابقا في إطلالة إعلامية له أن اعتذاره عن الجزء الثاني من مسلسل “مقابلة مع السيد آدم” جاء بعد تأخر موعد التصوير الذي كان من المفترض أن يبدأ في شهر تشرين الثاني من العام الماضي. ��أوضح إسماعيل أن هذا التأخير أدى إلى تضارب مواعيد التصوير مع عمل آخر لم يفصح عن اسمه خارج سوريا كان قد انضم إليه في وقت سابق، إضافةً إلى التزامه بمسلسل “خريف العشاق”.

img

وتجد الإشارة إلى أن الفنان غسان مسعود والفنانة رنا شميس مستمران بالمشاركة في الجزء الثاني من مسلسل “مقابلة مع السيد آدم”، بشخصيتي “الدكتور آدم”، “المحامية ديالا”، في حين تستعد الفنانة اللبنانية كارمن لبّس للسفر إلى دمشق للمشاركة بشخصية “عالية”.

ويروي العمل قصة طبيب شرعي تتعرض ابنته للخطف بهدف إجباره على تغيير تقريره الطبي المتعلق بإحدى الجرائم وتموت الطفلة ليبدأ بعدها “الدكتور آدم” عمليات انتقام تطال المتورطين.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button