Advertisement
فن وثقافة

مايا دياب تتحدى كريستيانو رونالدو بتمرين المعدة..وتحطم رقما قياسيا

[ad_1]

خاضت النجمة اللبنانية، مايا دياب، تجربة رياضية صعبة، بقبولها التحدي الرياضي الذي أعلن عنه الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو، نجم نادي يوفنتوس الإيطالي بشأن إجراء تمرينات البطن خلال 45 ثانية.

وشاركت مايا دياب عبر حسابها الرسمي في إنستغرام، مقطع فيديو تظهر فيه وهي تقوم بتمرينات البطن، معلنة قبولها تحدي النجم البرتغالي، لتنقل تحدي خوض هذه التجربة إلى جمهورها العريض، حيث يزيد عدد متابعيها في الموقع على 8 ملايين متابع.

وأكدت المغنية والممثلة ومقدمة البرامج اللبنانية، أنها حطمت الرقم القياسي الخاص بتمرينات البطن بتجاوز الـ500 عدة، موضحة أنها قبلت تحدي كريستيانو رونالدو في عمل أكبر عدد من تمرينات البطن في 45 ثانية.


وأطلق كريستيانو رونالدو، المصاب الآن بفيروس كورونا (كوفيد-19)، مبادرة في أبريل (نيسان) الماضي، لحث الناس على ممارسة الرياضة في المنزل خلال هذه الجائحة، وهو ما لاقى اهتماما كبيرا عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وحظيت مبادرة لاعب ريال مدريد السابق باهتمام كبير عبر شبكات التواصل الاجتماعي حيث شوهد منشور رونالدو 19 مليون مرة في غضون 24 ساعة.

وأظهر رونالدو، عند إطلاقه التحدي، قدرته على القيام بتمرين البطن 142 مرة في 45 ثانية، وبعد انتهائه أقدم على تحدي الرياضيين في كسر رقمه القياسي المبدئي، ليأتي الرد من زميله في يوفنتوس، بليز ماتويدي، الذي كان يرتدي قميص لاعب كرة السلة الشهير، ليبرون جيمس، ونجح في القيام بهذا التمرين 144 مرة في الفترة الزمنية ذاتها.

في حين قدمت النجمة اللبنانية مايا دياب، التي أعلنت خوضها التحدي يوم أمس الأربعاء، أداء قويا ومذهلا مقارنة بالرياضيين العالميين الذي شاركوا في هذا التحدي، حيث وصلت إلى 500 مرة خلال الفترة الزمنية الخاصة بالتحدي.

يشار إلى أن آخر أعمال الفنانة مايا دياب كانت أغنية “نور العين”، والتي أعادت توزيعها وطرحها من جديد قبل نحو عامين من الآن، بالاشتراك مع الفنان العالمي مساري، ومغني الراب فرنش موتانا، وحققت الأغنية بعد أقل من يوم لصدورها 760 ألف استماع.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى