Advertisement
فن وثقافة

ماذا قال محمد أبو داوود عن محمود ياسين والمنتصر بالله؟

[ad_1]

أعرب الفنان المصري محمد أبو داود، عن فخره الشديد بمشاركته في مهرجان المسرح القومي، كعضو لجنة تحكيم، مشيرًا إلى أن المسرح هو الأساس بالنسبة له كممثل ومخرج.

وقال أبو داود في لقاء مع موقع “فوشيا”، على هامش مشاركته في المهرجان: “أنا مخرج مسرحي في الأساس، أخرجت تقريبا 20 مسرحية لكبار نجوم ومؤلفي مصر، عشقي الأول هو المسرح”.

وأضاف: “بالإضافة إلى إني عضو لجنة تحكيم في مهرجان المسرح القومي، وإن شاء الله المسرح يرجع كما كان، بعد التدهور في الفترة الماضية”.

وعن حضور أبناء الفنانين الراحلين المكرمين في المهرجان، وأبرزهم محمود ياسين والمنتصر بالله، قال: “أحب أعزيهم في فقدان الغاليين، المنتصر بالله كان دفعتي في المعهد واشتغلنا مع بعض مسرحيتين من إخراجي”.

وأردف: “أستاذ محمود ياسين كان ليا الشرف إني اشتغلت معاه أكتر من فيلم ومسلسل، رجل جميل وفنان بجد وخلوق، الله يرحمه”.

وعن اختياراته الفنية وطبيعة الأدوار التي يجسدها، قال محمد أبو داود: “أي ممثل حقيقي بيحب الأدوار الصعبة والمركبة، لإن هي اللي بتظهر الإمكانات التمثيلية وفهم الشخصية ودراسة للعمل اللي بيقدمه”.

و��كمل: “يمكن الإخراج أفادني كتير في التمثيل ودراستي للشخصيات الي بجسدها، والحمدلله إني قدرت أعمل أدوار مختلفة مش شبه بعض”.

واختتم: “جسدت جميع أنواع الشخصيات تقريبًا، عملت الصعيدي والأفندي والبيه والشرير والطيب والموظف الغلبان والكوميدي، وكله توفيق من ربنا سبحانه وتعالى، الحمدلله”.

يذكر أن محمد أبو داود قدم العديد من الأدوار الفنية التي علقت في أذهان الجمهور المصري، من بينهما دوره الصغير في فيلم “مرجان أحمد مرجان” مع الفنان عادل إمام، حينما جسد شخصية مخرج مسرحي يلقن الزعيم الجملة الخاصة به في المسرحية.

وعن هذا الدور، قال أبو داود في تصريحات تلفزيونية إنه قدم مع الفنان عادل إمام العديد من المشاهد الصغيرة، إلا أنها لازالت مؤثرة وموجودة، لافتا إلى أن فيلم “مرجان أحمد مرجان” رغم أنه قدم فيه دور صغير وبسيط بجملة “لقد وقعنا في الفخ” إلا أن تلك الجملة مؤثرة عند الجمهور وحاضرة في أذهان كثيرين.

واستطرد: “الفنان عادل إمام هو من اختارني للتمثيل معه في عدد من الأعمال من بينها مسرحية بودي جارد خلفا للفنان مصطفى متولي الذي توفى قبل أن يستكمل المسرحية”.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى