Advertisement
فن وثقافة

ماذا سيحدث للصراع بين تقلا شمعون وكارمن في “عروس بيروت 2″؟

[ad_1]

يشهد مسلسل “عروس بيروت” في انطلاقة موسمه الثاني، العديد من المفاجآت، وهو ما كشفته الفنانة اللبنانية تقلا شمعون، التي تجسد شخصية “ليلى ضاهر” والتي تخوض الصراع بين “ثريا” التي تجسد شخصيتها الفنانة كارمن بصيص.

وقالت شمعون، في تصريحات تلفزيونية إن شخصية “ليلى” دائمًا ما تُظهر قناع القسوة، ولكنها لها أكثر من وجه، موضحًة أنه لا يوجد لها وجه المرأة المتمسكة بالمبادئ والقوانين فقط، أو وجه السلطة والقسوة والقوة، ولكن سيكتشف المشاهد أن خلف القناع الذي يحمل العديد من الأوجه، فتاة عانت من الحب.

وشبهت تقلا مسلسل “عروس بيروت” بالحياة، التي دائما بها أشياء جميلة وأشياء غير جميلة، منوهًة بأن المشاكل ستعترض طريقها وطريق عائلة “ضاهر” في المسلسل، وأردفت أن النجاح في النهاية سيكون من نصيب الطيبين.

وأضافت أن شخصيتها “ليلى ضاهر”، تقف بالمرصاد لأي شخص قد يشكل خطرًا على عائلتها، متابعًة بأنها لا تقبل بالأمر الواقع وتتحدى كل الصعوبات في سبيل إبعاد أسرتها عن أي مكروه.

وبشأن الصراع بينها وبين كارمن بصيبص، واله��وء الذي يمكن أن يطال علاقتهما في الموسم الثاني من “عروس بيروت”، قالت تقلا شمعون إن الصراع بينهما يعد من أكثر الخطوط تشويقًا للمشاهدين في الموسم الأول، معقبًة أن الموسم الثاني سيشهد مواقف لها أكثر من لون في علاقتهما حتى يتبين للمشاهد ماذا تريد “الست ليلى” تقلا شمعون، من “ثريا” كارمن بصيص.

وشددّت تقلا شمعون على أن “عروس بيروت” يتطرق إلى ما هو أبعد من قصص الحب الثنائي بين “ثريا” و”فارس”، و”خليل” و”نايا”، و”ليلى” و”عادل”، إذْ يتضح للمشاهد الحكي عن العائلة، وسيكون هناك خطًا تتحدث فيه العائلة بأن اعتقادها أن الحرب الأخطر التي تُشن على المجتمع العربي الآن هي الحرب على العائلة.

وبيّن أن المسلسل كأنه يوضح من خلال شخصية الأم التقليدية “ليلى” ينصح الأم الحديثة بعدم إنكار التقاليد.

https://www.facebook.com/165707294151091/videos/365627061302438

ومؤخرًا كشف صنّاع العمل عن موعد عرض الموسم الثاني من المسلسل الجماهيري المرتقب، حيث سيكون في الـ 11 من شهر أكتوبر الجاري عبر قناة MBC4 وكذلك عبر تطبيق “شاهد”، ليعود المسلسل بعد غيابٍ استمر لأشهر، منذ توقفت حلقات الموسم الأول منه عند الحلقة الـ 85.

وكان تصوير الجزء الثاني والذي جرى في تركيا، قد واجه العديد من المشاكل خاصة بعد توقف التصوير بسبب تفشي فيروس كورونا والإجراءات الوقائية التي تبنتها العديد من البلدان بعد ذلك، ومنها تعليق رحلات الطيران، وهو ما اضطر فريق العمل حينها للعودة إلى بيروت حتى تحسن الأوضاع، ليعلنوا قبل نحو شهرين من الآن عودتهم للتصوير.

ومن المنتظر أن يحمل العمل ظهور عدد من الوجوه الجديدة، بينهم الممثل رفيق علي أحمد؛ كما ستنضم الممثلة كارلا بطرس إلى فريق العمل، وكذلك انضمت الممثلة اللبنانية ريتا حرب.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button