Advertisement
فن وثقافة

كيف كانت ديانا ستتصرف بشأن خلاف ولديها لو كانت حية؟

[ad_1]

قال مؤرخ بالشؤون الملكية البريطانية إن الأميرة الراحلة ديانا لم تكن لتقبل حدوث خصام بين ولديها وليام وهاري وستدفعهما الى إنهاء الخلاف في مقابلة تلفزيونية لو كانت حية.

وأشار الكاتب والمؤرخ الملكي روبرت جوبسون إلى أنه كان يعرف ديانا جيدًا وأنه متأكد بأنها لن ترضى بمثل هذه الخلاف خاصة وأنه طال كثيرًا.

وقال:”أعتقد أنه لو كانت الأميرة ديانا حية ستضرب رأسي وليام وهاري ببعضهما البعض وستحثهما على معالجة خلافهما علنًا على شاشة التلفزيون.. أنا متأكد من أن هذا ما كانت ستفعله ديانا لأنها ليست من النوع الذي يقبل بمثل هذا الوضع.”

ولفت جوبسون الى أن الخلاف بين الأمير وليام والأمير  هاري طال وأن الناس تحدثوا كثيرًا وانتشرت تكهنات وإشاعات كثيرة معربًا عن رأيه بأن الناس لن يتوقفوا أبدًا عن الحديث عن ذلك الخصام ما لم يبادرا الشقيقين الى فعل شيئًا حيال ذلك.

ورأى جوبسون أن ولي العهد الأمير تشارلز والد وليام وهاري قد لا يكون مدركًا أن الخلاف قد استمر لفترة طويلة مضيفا:”صحيح أننا جميعًا نختلف مع أشقائنا بين الحين والآخر، لكني أرى أن الاستمرار في الخلاف لا يعكس طبيعة هاري.. هذه الشخصية التي عرفتها بأنها كانت دومًا متفائلة ومرتاحة ومنفتحة.. الحقيقة أن أعتقد أن هاري لم يكن يريد مواصلة هذا.. لذلك أنا لا أفهم ما هي ا��مشكلة تحديدا.”

وتابع:”يجب أن يكون هناك شيء في أعماقه قد أساء إليه ودفعه للابتعاد عن شقيقه.. أنا شخصياً أعتقد أن هاري يجب أن يبادر للمصالحة سواء كان قادرًا على مسامحة كاملة أم لا لانهما في الحقيقة سمحا لهذا الخلاف أن يستمر لفترة طويلة.”

img

وتأتي هذه التعليقات قبل عودة الأمير هاري إلى بريطانيا للمشاركة في إجتماع أسري دعت إليه الملكة اليزابيث الثانية من أجل مراجعة صفقة تخليه عن الحياة الملكية والرحيل للاقامة في الولايات المتحدة بشكل دائم العام الماضي.

وسيشارك الأمير وليام ووالده في الاجتماع فيما سيحضر الشقيقين أيضًا حفل تدشين تمثال لوالدتيهما ديانا وعيد ميلاد الملكة الخامس والتسعين في نيسان (ابريل) المقبل.

وقالت تقارير صحفية الأسبوع الماضي إن ميغان ماركل زوجة هاري وابنهما آرشي لن يسافرا معه لبريطانيا بسبب قيود وباء كورونا.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button