فن وثقافة

كيف ردت روزانا اليامي على متابعة كذبتها بشأن خضوعها لعملية تجميل؟

[ad_1]

قررت الإعلامية السعودية ونجمة مواقع التواصل الاجتماعي روزانا اليامي أن تحسم الجدل حول حقيقة خضوعها لعملية تجميل مؤخرا، مشيرة إلى أن كل ما تم تداوله حول هذا الموضوع في السوشال ميديا والمواقع الصحفية عار تماما من الصحة.

وقالت روزانا عبر حسابها الرسمي على إنستغرام: “كثير سمعت الفترة الأخيرة من اللي حولي ومتابعيني والصحافة اللي كتبت عني إن شكلي تغير رغم أني ما تغير فيا إلا لون شعري”.

وتابعت: “لكن في الحقيقة التغير اللي صار فيا تغير داخلي بانت تفاصيله على شكلي وشخصيتي واختياراتي اقدر بكل وضوح وثقة أقول أني أمر بأعظم فترة في عمري.. وإن هذه السنة نقطة تحول بالنسبة لي وهذه السنة فعليا هي سنة التغير”.

وأعلنت متابعة لها على السوشال ميديا عن رفضها لتصديق ما قالته، معلقة: “تغير داخلي ايش خليك صريحه داخليا، اکید شكلك متغير ايش فيها لو اعترفتى الناس تشوف وتفكر موعيب لو غيرنا من شكلنا للافضل”.

وسريعا ما ردت عليها روزانا، قائلة: “تعليق سام إن دل يدل على عطل بصري وفكري عندك طيب اس شايف انه تغيير فيا اتحفينا بالاجابه”.

وكانت قد فتحت الإعلامية السعودية ونجمة مواقع التواصل الاجتماعي روزانا اليامي النار على إحدى مشاهير السوشال ميديا، نظرا لأن الأخيرة رفضت تشبيه الجمهور لها بالأولى.

وقالت روزانا عبر مقطع فيديو لها على تطبيق “سناب شات”: “في ناس منشنو��ي على وحده أعوذ بالله شعرها لونه أورنج وأسلوب كلامها لو كلاس وشكلها مرة مخيف.. تقول إنها ما تشبهني وهي أصلا ما تشبه جزمتي .. بالله أنتي مجنونة تشبهي نفسك بيا.. معلش روحي طالعي في المرايا وجهك متل منفضة الجزم ما استضنف أنظف فيها جزمتي”.

وتابعت: “معلش لما تتكلمي عن شفايفي .. الناس يروحون يطلبونها من الدكاترة أنا من الله.. يعني كمية الدكاترة اللي يتواصلون معي ويقولولي يجولنا مرضى.. مصورين شفايفك يبغون زيها.. مين أنتي يا متخلفة تيجي تعيبين على خلقة ربنا.. روحي غيري صبغة شعرك وجع. َفي حد للحين يعمل هاللون يا متخلفة”.

وأضافت: “متابعني أنتوا تعرفوني أنا ما التنمر على أحد.. بس تكونين من راسك لرجلك زفت وكمان تفتحين فمك يعني قلة أدب.. أنتي لو أخذتي لفة على نفسك هتستحي تعايبي على أحد.. شكلك مقرف.. يعني والله العظيم أنا صارفة على نظافة أظافر رجولي أكثر ما أنتي صارفة على تعليمك وشكلك”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى