Advertisement
فن وثقافة

“عروس بيروت” الحلقة الـ 43.. مُبكية للجمهور

[ad_1]

تتواصل الأحداث الشيقة في مسلسل “عروس بيروت” مع انتهاء الحلقة الـ 42 ، أمس الاثنين، بأحداث ستكون مفاجئة للجمهور، ستكون في الحلقة الـ 43 التي ستعرض مساء اليوم الثلاثاء.

الحلقة الماضية من المسلسل انتهت بعد وقوع خلاف بين خليل (الفنان اللبناني جو طراد) وزوجته (نايا الفنانة مرام علي) بعد معاتبته لها بسبب قيامها بإهانة منال السكرتيرة السابقة والتي يكن لها مشاعر الحب، فرفضت نايا هذا العتاب وبدأت بالصراخ رغم تواجدهما في منزل المحامي عادل “رفيق علي أحمد” للاحتفال بخطوبة هادي “فارس ياغي”.

وأثارت (نايا) ضجة كبيرة بسبب صراخها وسط صدمة عائلة الضاهر وعائلة المحامي عادل، وهنا يتلقى فارس “الفنان ظافر العابدين” اتصالا من ابنه امير “زياد علي” ليخبره أن والدته رنا “ماري تيريز معلوف” في المستشفى طالبًا مجيئه، لتنتهي الحلقة بأحداث مشوقة تجعل الجمهور في انتظار عرض الحلقة الجديدة منه الليلة.

في المقابل كشف عدد من رواد السوشال ميديا أن الحلقة الـ 43 ستشهد أحداثا حزينة وصادمة، بعد أن تابعوها مسبقًا على منصة شاهد vip.

 


وبحسب المشاهدين فإن رنا “ماري تيريز معلوف” ستفارق الحياة خلال العملية، كما ستكون اللقطات التي ستجمع أمير بوالده فارس وزوجته ثريا “كارمن بصيبص” حزينة جدًا؛ إذ نصح متابعو�� من الأشخاص الذين سيشاهدون حلقة الليلة بأن يكونوا مستعدين للبكاء.

ومن أبرز التعليقات: ” حلقه صعبه وحلوه لتاني يوم أمير وفارس يقهرو.. ثريا افتكرت كل الي حصلها وشافت قهرها في امير.. بصراحه كلهم كانو رائعين”، ” شو هالعبطط لهدرجه اعصابي منهاره عشان اصيح على عروس بيروت وموت رنا؟؟ ولا الحلقة مؤثره يعني بليز”..

وأشاد الكثيرون بأداء فارس للمشاهد الخاصة بوفاة رنا، كما أشادوا بأداء كارمن بصيبص والطفل زياد علي، مؤكدين أنهم قدموا حلقة أسطورية.

واستطاع مسلسل عروس بيروت بموسمه الثاني والذي يعرض يوميًا على قناة ام بي سي 4 تحقيق نجاح جماهيري كبير على غرار ما حققه العمل في الموسم الأول.

ويشارك في بطولة المسلسل عدد كبير من النجوم العرب أبرزهم محمد الأحمد، ضحى الدبس، تقلا شمعون، لينا حوارنة، أيمن عبدالسلام، ميا سعد وآخرون.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى