Advertisement
فن وثقافة

شجار عمرو دياب ودينا الشربيني يُهدد استمرار علاقتهما.. والأخيرة تعاقبه

[ad_1]

كشف مصدر مقرب من النجم المصري عمرو دياب وحبيبته الفنانة دينا الشربيني، عن وقوع شجار بينهما أدى إلى علو صوتهما خلال تواجدهما في أحد الأماكن الساحلية، حيث كانا يقضيان إحدى السهرات سويًا.

وأكد المصدر في تصريح خاص لـ”فوشيا” أن عمرو دياب، كان يتحدث مع دينا الشربيني في أمور خاصة بينهما، ولكن الحضور تفاجأوا بعلو ص��ته عليها ودخل في حالة ��ن العصبية والتي واجهتها دينا بصمت ولم تمر لحظات وغادرا المكان.

ونوّه المصدر إلى أن دينا الشربيني لا تتحدث مع عمرو دياب حتى الآن، بل وعاقبته بعدم حضور حفل زفاف خاص كان قد اتفق الهضبة على إحيائه وأن دينا ستحضر معه لكنها امتنعت عن الحضور.

وأضاف المصدر أن شجار الشربيني ودياب لم ينتهي إلا أنه لم تتصاعد وتيرته كما حدث، خاصًة وأن دينا هذه المرة غاضبة، فضلًا عن أن عمرو دياب لا يرغب في مصالحتها، إلا أنه سيحاول أن يفعل ذلك خلال اليومين المقبلين لإنهاء الأزمة قبل أن تتفاقم.

ومؤخرًا تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو على نطاق واسع فيما بينهم، ظهر فيه النجم المصري عمرو دياب، وهو في أحد الحفلات الخاصة الذي أقيم في أحد الأماكن الساحلية، وهو يتعدى على أحد المعجبين عندما حاول تصويره.

وأظهر المقطع عمرو دياب، وهو في حالة انزعاج شديدة عندما كان يمارس حياته بشكل طبيعي وفقًا للمناسبة التي يحضرها لينتفض على الفور ويواجه ذلك المعجب حيث قام بخطف الهاتف المحمول من يديه وهو يحاول تصويره.

ويبدو أن المقطع المتداول حديثًا وما دلّ على ذلك هو “اللوك” الذي ظهر به عمرو دياب مؤخرًا باعتماد الشعر الأشقر والذقن الخفيفة، وأمسك عمرو دياب بهاتف المعجب وبدأ يفحصه، في حين أكد بعض المتابعين أن دينا الشربيني ظهرت ملامحها في بداية المقطع وهي تحاول إثناء عمرو دياب عن الذهاب للمعجب كي لا تحدث مشكلة ولكن دون جدوى.

ووفق مصادر مقربة من عمرو دياب، فإن الفنان المصري يحرص هذه الفترة على الدخول إلى الأماكن التي يُمنع فيها التصوير تمامًا ليكون على راحته رفقة دينا الشربيني من ناحية حضور السهرات الخاصة غير أنه ربما فاته هذا الأمر هذه المرة ليحدث منه هذا التصرف.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button