فن وثقافة

سناب شات تفضح المشاهير.. وفاشينيستا كويتية على رأس من أخفوا عدد متابعيهم

[ad_1]

فاجأت منصة التراسل المصور “سناب شات – Snapchat”، المشاهير العرب، بميزة جديدة تكشف عن أعداد متابعيهم للجمهور، وهو ما وضع الكثير منهم في موقف حرج، خاصة أنهم اعتادوا على الادعاء بشعبيتهم الواسعة على هذه المنصة.

ووجد المشاهير لا سيما الذين نالوا شهرتهم من خلال تطبيقات التواصل الاجتماعي المختلفة، وجنوا منها أرباحاً طائلة، أنفسهم، في موقف لا يحسدون عليه، بعد هذا التحديث المفاجئ لـ”سناب شات”، والذي تضمن ميزة الكشف عن الأعداد الحقيقية لمتابعي المشاهير.

وفيما تفاعل بعض المشاهير مع الميزة التي تضمنها التحديث الجديد لـ”سناب شات”، أمثال الفنان السعودي فايز المالكي، (51) سنة، سارع الكثيرون منهم لإخفاء هذه الخاصية، تفادياً وتجنباً للوقوع في الإحراج وفي المشاكل خاصة مع المعلنين.

وكان الكثيرون من مشاهير الـ”سناب” في الدول العربية، يحتفون بين الحين والآخر، بتجاوز أعداد متابعيهم للملايين عدا عن أعداد مشاهدات مقاطعهم المصورة، وهو ما كان يصعب التأكد منه في الوقت الذي كانت فيه هذه الخاصية مخفية لا يمكن إظهارها.

الفنان السعودي المالكي، أعلن عبر حسابه في تويتر، عن العدد الحقيقي لمتابعيه إذ بلغ 3.1 مليون مشترك، وعلّق على الموضوع بسخرية قائلاً “صحيت لقيت ألف ��سالة. قفّل عدد مشاهداتك في السناب، قمت قفلتها يعني ما في أحد يعرفها الحمدلله لحقت نفسي. المهم عدد المشتركين عندي 22 مليون وتسعين ألف شوفوا الصورة لا أحد يقول نصاب”.

في المقابل، فقد أظهرت صفحات تتبع المشاهير على السوشال ميديا، أن الكويتية الدكتورة خلود تعد أكثر المشاهير العرب متابعة عبر الـ”سناب شات”، بنحو عشرة ملايين متابع، تليها عارضة الأزياء السعودية الشهيرة باسم “مودل روز”، بثمانية ملايين متابع.

كذلك، فقد بلغ عدد متابعي الإعلامية السعودية لجين عمران 5.2 مليون، والكويتية روان بن حسين ثلاثة ملايين، أما المطربة اليمنية الأصل، بلقيس، فقد بلغ عدد متابعيها نحو خمسة ملايين، فيما بلغ عدد متابعي اللبنانية جويل ماردينيان 3 ملايين.

وتأتي على رأس قائمة المشاهير الذين أخفوا عدد متابعيهم في التحديث الجديد لـ”سناب شات”، الفاشينيستا الكويتية نهى نبيل، التي لطالما تغنت بجمهورها العريض في هذه المنصة، والمشاهدات المليونية لـ”سناباتها”.

img

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى