فن وثقافة

سراقبي يرد على فنانات أكدن إجبارهن على القبلة بـ”شارع شيكاغو”

[ad_1]

رد مدير الإنتاج السوري عمار سراقبي على اتهامات بعض الفنانات لمخرج العمل بإجبارهن على مشاهد القبلة في مسلسل “شارع شيكاغو”، تأليف وإخراج محمد عبد العزيز، وإنتاج شركة “قبنض ميديا” للإنتاج الفني بالتعاون مع تطبيق “وياك”.

وقال سراقبي في لموقع “فوشيا” إنه لم يتم إجبار أي من الفنانين على تلك المشاهد، بل كان كله ضمن النقاش والحوار مع المخرج محمد عبد العزيز، موضحاً أنه كان برفقة المخرج مع الفنانين في موقع التصوير وهو مدركاً لكثير من التفاصيل، لافتاً إلى أن كل ما تم الحديث عنه غير صحيح جملةً وتفصيلاً.

وحول أبرز ما واجهت فريق العمل من صعوبات، أشار سراقبي إلى أن الشارع وسياراته وكومبارس الشارع كانت من أكثر المصاعب التي واجهت العمل إنتاجياً، مبيناً أنه مع تواجد نخبة من نجوم الدراما كان لابد من حضور عدد من الناس إلى موقع التصوير إلا أنهم لم يواجهوا مشاكل في عمليات التنسيق، أي أن كثير من الجمهور دخلوا إلى موقع التصوير والتقطوا الصور مع الفنانين بكل تواضع وحب من كلا الطرفين.

وأضاف أن وجود المخرج السوري محمد عبد العزيز خلق نوعاً من الطاقة الإيجابية في موقع التصوير، والعمل أخذ وقتاً طويلاً مقارنةً بما يتم صنعه حالياً حيث استمر حوالي 99 يوم تصوير، وواجهتهم مصاعب أثناء توقفهم عن التصوير بسبب الإجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من فايروس كورونا، واستمر العمل حتى اكتماله بشكل تام حوالي 10 أشهر، إلا أن ما حققه العمل من نجاح على مستوى الوطن العربي أنساهم كل التعب والمصاعب.

وفي الحديث عن التعامل مع المخرج محمد عبد العزيز وخاصةً بإعادته للمشاهد أكثر من مرة وبزوايا مختلفة، أوضح سراقبي أن التعامل معه جداً سهل لأنه شخص احترافي ويفهم وجهة نظره وتقديره للأمور.

وأضاف سراقبي أن العمل كان جديدًا بتفاصيله وحقبة الستينيات التي تناولها والتي أخذت حيزاً كبيراً من العمل، مضيفاً أن تفاصيل العمل جديدة على كل مخرج سوري بتفاصيله الخاصة، والاستثنائية التي قدمها.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى