فن وثقافة

زين كرزون تجتمع بشقيقتها ديانا وتعلق: معدلة ونظيفة ومسرسبة!

[ad_1]

حلت نجمة مواقع التواصل الاجتماعي، الأردنية زين كرزون، ضيفة على شقيقتها المطربة، ديانا كرزون، التي عادت إلى منزلها في العاصمة عمان، بعد أيام قضتها برفقة زوجها في منطقة وادي رم الصحراوية، جنوبي الأردن.

وظهرت الشقيقتان في مقطع فيديو تم تداوله على السوشال ميديا، وتُطل فيه زين تتغزل بديانا التي ارتبطت مؤخراً بالإعلامي الأردني معاذ العمري، وتشير إلى أنها تزورها في منزلها، قائلة “نحن في بيت العروس”، ومضيفة أنها ازدادت جمالاً بعد الزواج، مشيرة إلى أنها “معدلة، وبيتها نظيف، ومسرسبة”.

وقالت زين في الفيديو، إن شقيقتها ديانا تشبه إلى حد كبير والدتهما المعروفة باسم “ماما ميدو” في السوشال ميديا، من حيث الترتيب والضيافة في المنزل، حيث قامت بتحضير الطعام، مشيدة بما قامت به، وطبعت على خدها قبلتين، تعبيراً عن الاشتياق لها.

 


وأطلت ديانا كرزون في وقت سابق اليوم على متابعيها عبر “تويتر، فيسبوك وانستغرام”، بعد مرور نحو أسبوعين على زفافها في الرابع عشر من سبتمبر (أيلول) الجاري، بمجموعة من الصور التي تجمعها بزوجها من محل إقامتها في منطقة وادي رم الصحراوية جنوبي الأردن.

وظهرت السوبر ستار وزوجها، بإطلالة رياضية، حيث ارتدت “بنطلون باللون البرتقالي مع تيشيرت باللون الأبيض، وقبعة باللون البني مع نظارة شمسية وحذاء رياضي”، وهي إطلالة تناسب الأجواء الصحراوية التي تعيشها ديانا برفقة زوجها الذي ارتدى ذات الإطلالة بألوان مختلفة.

وأرفقت ديانا كرزون (36) سنة، صورها بتعليق تمنت فيه السعادة للأشخاص المحبين، داعية الجميع لإدراك الأشياء الجميلة في حياتهم، وقالت�� “صباح السعادة لكل قلب لا يحمل إلا الحب لمن حوله.. ‏صباح الأشياء الجميلة ‏التي نعجز أحياناً عن إدراك روعتها”.

وتوالت التعليقات المهنئة لديانا وزوجها على الصور “الجميلة” كما وصفها متابعوها الذين تمنوا للثنائي التوفيق في حياتهما الزوجية، ومن التعليقات على موقع تويتر، “يهنيكم ويسعدكم ويجمعكم دائما على الحب والخير والرضا”، “الله يسعدكم و يجعلها زواج الدهر”، “صباحكم حب وسعادة ياعمري الله يهنيكوا ويجعل ايامكوا الجاي احلى من قبل”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى