Advertisement
فن وثقافة

رابعة الزيات “أكلت الضرب”.. وهذا ما كشفته عن الفيديو المتداول

[ad_1]

نشرت الإعلامية رابعة الزيات عبر صفحتها على إنستغرام الفيديو الذي يظهر فيه الشاب سليمان عاجي، وهو يتصل بها محاولا الادعاء أنه امرأة تدعى أم تحسين تشكو من معاملة زوجها لها لكثرة إعجابه بشخصية رابعة وجمالها.

وأكدت رابعة الزيات لـ”فوشيا” أنه لم يكن هناك أي اتفاق مسبق مع الشاب سليمان عاجي فهما لم يكونا على معرفة مسبقة.

وأوضحت الزيات أنها تلقت اتصالا من رقم مجهول ادّعى خلاله المتصل أنه امرأة تدعى أم تحسين وكانت تشكو من كثرة إعجاب زوجها بها.

كما لفتت إلى أنه لحسن حظ المتصل بأنها كانت هادئ�� وبمزاج جيد، إذ كانت تقود سيارتها وحيدة متجهة إلى منطقة بعيدة، وكانت تشعر بالملل لذلك أخذت تستفيض بالحديث وتستمع إلى كلمات المتصل الذي ادعى أنه أم تحسين.

وأضافت: “لاحظت من خلال الحديث والصوت أن هناك شخصا يمازحني ويعرفني جيدا، ولكنني لم أدرك أنني “اكلت الضرب”، وكنت انتظر نهاية الحديث ليكشف المتصل عن هويته”، وهذا ما دفعها إلى مواصلة الحديث وإكمال الاتصال بخاصة أن الشاب سليمان عاجي لم يظهر أي قلة احترام بل العكس صحيح.

واعتبرت رابعة الزيات أن عرض أم تحسين فكرة استبدال أبو تحسين بزاهي وهبي كانت الأكثر طرافة على الإطلاق، وهذا ما جعلها تتأكد أن الشخص المتصل مرح، وعفوي ومهضوم وفق وصفها.

وكشفت الإعلامية رابعة الزيات أنها لحين إنهاء الاتصال، لم تكن تدرك حقيقة الأمر بل كل ما فعلته هو الضحك على الموقف المضحك الذي مرت به وكل ما فكرت به في ذلك الوقت أن هناك أناسا لديها الوقت للتسلية.

ليصلها في ما بعد من أشخاص عبر الواتساب أن الفيديو منتشر على الفيسبوك ويتم تداوله، وتحققت من الأمر بعد الدخول على صفحة الشاب سليمان عاجي الذي اكتشفت أنه الجهة التي قامت بهذا الأمر الطريف، فدخلت إلى صفحته وتصفحتها وتأكدت أنه شخص عفوي ومهضوم وقام بالأمر نفسه مع عدد من الأشخاص.

 


[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button