Advertisement
فن وثقافة

جو بايدن سيصبح أكبر رئيس أميركي سنًا.. فهل ستخلفه كمالا هاريس؟

[ad_1]

ذكرت وسائل إعلام أمريكية الإثنين أن المرشح الديمقراطي الفائز في الانتخابات الرئاسية جو بايدين سيصبح أكبر رئيس أمريكي سنا بعد تنصيبه في 20 كانون الثاني (يناير) المقبل.

وأشارت إلى أن بايدن سيحتفل بعيد ميلاده الثامن والسبعين في 20 الشهر الجاري، أي أنه سيبلغ من العمر أكثر من 78 عاما عند تنصيبه كرئيس رقم 45 للولايات المتحدة.

ولفتت إلى أن أكبر رئيس منتخب سنا قبل بايدن هو الرئيس الحالي دونالد ترامب الذي بلغ سنه عند توليه الرئاسة 70 عاما، في حين يعتبر جون كندي أصغر رئيس منتخب سنا، إذ بلغ عمره 43 عاما عندما تولى الرئاسة الأمريكية.

وأفادت التقارير أن رونالد ريغان كان ثاني أكبر رئيس أمريكي سنا، إذ تولى الرئاسة بعمر 69 سنة، واستمر فيها لمدة ثماني سنوات بعد فوزه بولاية ثانية، ��ي أنه أنهى فترته الرئاسية بعمر 77 سنة.

ووفقا للبيت الابيض فإن متوسط عمر الرؤساء الأمريكيين لدى توليهم الرئاسة بلغ نحو 55 عاما، وأن ثيودور روزفلت كان أصغر رئيس يدخل البيت الأبيض بعمر 42 سنة ليس عن طريق الانتخاب بل خلفا للرئيس وليام كندي الذي تم اغتياله عام 1901.

وكان عمر بايدن موضوعًا مثيرًا للجدل في الحملة الانتخابية الأخيرة، اذ أعتبره الجمهوريون أنه يعاني بالفعل من تدهور في المعرفة والإدراك ما قد يؤدي إلى تولي كامالا هاريس البالغة من العمر 56 عامًا على السلطة قبل نهاية فترته.

وعندما سئل عن عمره في برنامج تلفزيوني على قناة “اي بي سي” العام الماضي اعترف بايدن بأنه سؤال مشروع، وقال: “آمل أن أتمكن من إثبات أنه مع تقدم العمر تأتي الحكمة والخبرة التي يمكن أن تجعل الأمور أفضل كثيرًا….على اية حال فان هذا الامر متروك لكم جميعًا لاتخاذ القرار وليس لي أن أقرر”.

وأعلن تقرير صادر عن طبيب بايدن الدكتور كيفن أوكونور نهاية العام الماضي أنه “رجل يتمتع بصحة جيدة ونشاط وهو لائق لتنفيذ مهام الرئاسة بنجاح”.

والجدير بالذكر أن قضية العمر عصفت بريغان أيضًا في سعيه لولاية ثانية لكنه استخدمها لقلب السباق الرئاسي رأسًا على عقب لصالحه خلال مناظرة تلفزيونية ضد منافسه.

وعندما سُئل عما إذا كان يجب أن يكون العمر مشكلة أجاب ريغان “لن أجعل من العمر قضية في هذه الحملة… لن أستغله لأغراض سياسية شباب خصمي وقلة خبرته.”

ويومها انفجر الجمهور ومنافس ريغان بالضحك ويُنسب الفضل إلى النكتة في مساعدة ريغان على الفوز بانتخابات عام 1984 بأغلبية ساحقة.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button