Advertisement
فن وثقافة

تحديد موعد أولى جلسات محاكمة محمد رمضان بسبب صوره مع مشاهير إسرائيليين

[ad_1]

تصاعدت أزمة الفنان المصري محمد رمضان، الذي ظهر في أكثر من صورة مع مشاهير إسرائيليين في إحدى الحفلات الخاصة، وتسبب في غضب عارم من قبل متابعي مواقع التواصل الاجتماعي المصريين، الذين طالبوا بمحاسبته.

وقررت محكمة القاهرة في مصر، تحديد موعد نظر أولى جلسات محاكمة رمضان بتهمة تحدي الشعب المصري وتداول صور له مع فنان إسرائيلي شهير ولاعب كرة.

وحددت المحكمة يوم الـ 19 من ديسمبر المقبل، موعدًا لجلسة محمد رمضان الأولى في القضية التي أقامها المحامي المصري هاني جاد ضد الفنان الشاب، بعد تداول صوره مع المشاهير الإسرائيليين.

,وقال المحامي في دعوته ضد رمضان: ”محمد رمضان ظهر بصورة على وسائل التواصل الاجتماعي تجمعه بأحد أشهر الممثلين الإسرائيليين عومير أدام ونشرها على حسابه ضاربا بذلك كل الأعراف، غير آبهٍ بشعور المصريين ومدى كراهية المصريين للكيان الصهيوني في تحد سافر وغير مسؤول”.

يأتي ذلك بعد دعوات عديدة من قبل رواد السوشال ميديا، لمقاطعة محمد رمضان وأعماله الفنية، عقب ساعات قليلة من انتشار صورته مع كل من الممثل الإسرائيلي إيلاد تسلا، والمطرب عومير آدام، ولاعب كرة ا��قدم الإسرائيلي ضياء سبع.

كما أصدرت نقابة الممثلين بيانا بشأن صور محمد رمضان، قالت فيه: “تابع مجلس النقابة خلال الساعات الأخيرة بكل اهتمام ومسؤولية نابعة من موقف وطني وقومي يمثل جموع الفنانين والمبدعين المصريين ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في أحد التجمعات الفنية في مدينة عربية شقيقة، والتقاطه صورا مع فنانين إسرائيليين“.

وأضافت: “مجلس نقابة المهن التمثيلية تناول تفاصيل هذه الواقعة المثيرة للجدل ليؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، والتزام النقابة بالموقف الجمعي للفنانين المصريين، وتمسكها الدائم بمواقف وقرارات اتحادات النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات”.

من جهته، كان للفنان محمد رمضان رد على ما أثير، حيث أكد أنه “لم يكن يعرف الشخص الذي التقط صورة معه”، كي يحترم مشاعر الجمهور؛ لأن الكثيرين يطلبون التصوير معه.

وكتب محمد رمضان قائلًا: “مابسألش عن بلد اللي بيتصور إلا لو هو لوحده قال وده ڤيديو في نفس الوقت ونفس المكان مع شاب فلسطيني!! وبوجه فيه تحية للشعب الفلسطيني الشقيق !! تجاهل البعض لهذا الڤيديو يؤكد ان القصد ليس القضية الفلسطينية ولكن قضيتهم الحقيقية هي المحاولة الـ10000 لإيقاف نجاحي وشعبيتي #ثقه_في_الله_نجاح”.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى