فن وثقافة

بعد جراحة فاشلة.. بريانكا تتحدث عن لقب “شوبرا البلاستيكية”

[ad_1]

تعدّ النجمة وملكة جمال العالم السابقة، بريانكا شوبرا واحدة من أشهر الفنانات في العالم، وتصدرت مرارًا وتكرارًا قوائم أجمل النساء، إلا أن ألقابها ال��وية لم تشفع لها في السابق.

وكشفت بريانكا البالغة من العمر 38 عامًا إنها تعرضت لسوء المعاملة ذات مرة؛ بسبب مظهرها بعد فشل جراحة في الأنف سابقًا.

وتسبب ذلك إلى إطلاق لقب “شوبرا البلاستيكية” على ملكة جمال العالم السابقة، عندما خضعت لجراحة لإزالة ورم حميد في تجويفها الأنفي.

وبالرغم من بساطة الجراحة، قالت إن الأمر لم يكن كذلك، حيث تسبب الجراح في كسر الحاجز الأنفي لها، وحينها شعرت بالرعب بسبب مظهرها.

وأضافت بريانكا: “تغير شكل أنفي الأصلي، وبدا وجهي مختلفًا تمامًا، لم أكن أنا.. لقد كان الأمر مروعًا”، وتسببت الجراحة الخاطئة في فقدان عملها، حيث قالت إنها طُردت من فيلمين بسبب ذلك.

وتابعت: “بعد أن عانيت من تداعيات إزالة الزوائد اللحمية التي يُفترض أنها بسيطة، لم أكن على استعداد لمتابعة تعليمات الطبيب”.

كانت قد أجرت بريانكا العديد من العمليات الجراحية التصحيحية، حتى قالت إنها أصبحت الآن معتادة على وجهها، وأنها عندما تنظر في المرآة الآن، لم تعد متفاجئة.

img

وأشارت شوبرا إلى أنها لم تتحدث سابقًا عن ذلك، حيث شعرت أنه ليس عليها أن تبرر الأمر لأي شخص.

ولم يكن وجهها فقط هو الذي كان محط الأنظار والتدقيقات؛ إذ أشارت مؤخرًا إلى أنه طُلب منها إجراء عملية تكبير الصدر وتنحيف مؤخرتها عندما بدأت مهنة التمثيل.

وبعد أن فازت بلقب ملكة جمال العالم في عام 2000، قالت إنّ مخرجا ـ لم تكشف عن اسمه ـ طالبها بأن تقف وتستدير أمامه ثم طلب منها أن تقوم بعملية تجميلية، حتى تكون ممثلة ناجحة وأنه كان يعرف طبيبًا في لوس أنجل��س ليرسلها إليه.

img

وأوضحت أنها غادرت مكتب المخرج على الفور وهي تشعر بالذهول من الكيفية التي يفكر بها الأفراد في وسائل الإعلام وغيرهم في الصناعة.

وخلال مسيرتها الفنية الناجحة، أصبحت بريانكا واحدة من فنانات بوليوود الأعلى أجرًا، وواحدة من الشخصيات الأكثر شعبية في الهند، كما حصلت على العديد من الجوائز من بينها جائزة الفيلم الوطني لأفضل ممثلة وجائزة فيلم فير في خمس فئات.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: