فن وثقافة

العثور على صديقة لاعب بايرن ميونخ جثة بعد انفصالهما بأسبوع (صور)

[ad_1]

عُثر على جثة عارضة الأزياء “كاسيا لينهارت” 25 عامًا، صديقة لاعب كرة القدم جيروم بواتينغ، نجم بايرن ميونخ، في شقتها بعد أسبوع واحد فقط من انفصالهما.

كشفت شرطة برلين أن كاسيا عُثر عليها في شقة يملكها اللاعب وكانت تسكن بها في برلين، ولكن السلطات لا تعتقد أنها جريمة قتل حتى الآن.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، كانت كاسيا، التي لديها ابن من علاقة سابقة، تواعد بواتينغ (32 عامًا) منذ 15 شهرًا قبل أن ينفصلا في الـ 2 من فبراير وسط خلاف شرس شهد استخدام الثنائي لمواقع التواصل الاجتماعي والصحافة لتبادل الاتهامات.

وكان بواتينغ قد اتهم كاسيا بتخريب علاقته بوالدة أطفاله قبل أن يبدآ في المواعدة وبابتزازه للبقاء معها.

في حين وصفت كاسيا، التي كانت قد وشمت اسم لاعب كرة القدم على صدرها، بواتينغ بـ “الشيطان” وتعهدت بالوقوف في وجهه والرد بمجرد التعافي من محنة الانفصال.

وكان بواتينغ ��ول من أعلن عن الانفصال بعد أن حطمت كاسيا سيارته في حادث في برلين 5 يناير، قبل أن تكشف التحاليل أنها كانت مخمورة.

وآنذاك، خرج النجم وقال: “سأتولى المسؤولية وأتصرف بما يناسب مصالح عائلتي، أعتذر لكل شخص أذاه خاصة صديقتي السابقة وأطفالنا”.

وفي مقابلة مع صحيفة بيلد الألمانية، اتهم بواتينغ كاسيا بابتزازه باتهام مزيف بالعنف الأسري، مشيرا إلى أنها أدمنت الكحول.

كما اعترف بواتينغ بخيانة صديقته السابقة مع كاسيا، لكنه قال إنها كانت أيضا متسلطة ومسيئة، وقال: “أصبحت كاسيا صديقتي من خلال تخريب علاقتي بصديقتي السابقة ريبيكا وعائلتي وابتزازي، ولذلك قررت البقاء معها لمحاولة إنجاح الأمر، وأعلنت العلاقة بسبب ضغطها، ولكن تلك لم تكن فكرتي”.

وأضاف: “خلال علاقتنا، كانت كاسيا تهدد بتدميري وتدمير مهنتي وحتى محاولة جعلي أفقد أطفالي، وقالت إنها ستفعل ذلك باتهامي بضربها، وكانت تعرف أن والدة أطفالي اتهمتني بنفس الجرم وأن هناك دعوى قضائية لهذا السبب، ولذلك اتصلت كاسيا بوالدة أطفالي وقالت إنها ستساعدها في المحكمة لتدميري”.

واتهمها بواتينغ باستخدام حسابات مزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي لمهاجمته و”نشر الأكاذيب” عنه، مضيفا أنه “يأمل أن تحصل على المساعدة التي تحتاجها بشكل عاجل”.

في حين قالت كاسيا إنها أنهت العلاقة بسبب “أكاذيب وخيانة بواتينغ المستمرة”.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: