Advertisement
فن وثقافة

أول تصريح لـ رضوى الشربيني بعد إصابتها ووالدتها بكورونا

[ad_1]

قالت الإعلامية المصرية رضوى الشربيني، إنها أصيبت ووالدتها بفيروس كورونا المستجد وذلك بعد التأكد من الفحوصات الطبية التي أثبتت إيجابية العينة.

وأضافت الشربيني لـ”فوشيا” أنها ظهرت عليها ووالدتها بعض الأعراض التي كانت عبارة عن ارتفاع في درجة الحرارة، وسعال خفيف، فقررت مراجعة طبيب خاص لاستشارته في البروتوكول العلاجي.

وتابعت أنها ووالدتها قامتا بعزل نفسيهما تمامًا في المنزل لحين مرور 5 أسابيع على الأقل يتم بعدها مراجعة العينة، مطالبة الجمهور بالدعاء لها ولوالدتها كي تمر من هذه المحنة.

وأشارت رضوى الشربيني، إلى أن بناتها لم تظهر عليهن أعراض حتى الآن، ومن هنا قرر الأطباء ممارستهن لحياتهن الطبيعية في المنزل لحين ظهور أعراض، مبينة أنها ستقرر خلال اليومين الماضيين مسألة إجرائهن مسحة كورونا.

وأبدت الشربيني خوفها على والدتها متمنية أن تمر من هذه المحنة على خير، ولفتت إلى أنها تثق في هزيمة الفيروس بعد طمأنة الأطباء المعالجين لهما.

ومؤخرًا احتفلت الإعلامية المصرية، بعيد ميلاد ابنتها الكبرى “تيا”، مؤكدة أنها تعتبرها صديقتها وشقيقتها وجزءا منها.

ووثقت الشربيني مجموعة من الصور التي تجمعها مع ابنتها في مراحل حياتها المختلفة، خطفت بها الأنظار، حيث أثنى عدد كبير من المتابعين على جمالها.

وحرصت على توجيه رسالة إلى ابنتها في عيد ميلادها، قائلة: “إلى من منحتني حياة جديدة.. إلى أول من منحتني الأمومة.. إلى صديقتي الأولى والمفضلة، كل سنة وأنتي بنتي اللي بتكبر قدامي”.

وعبرت الإعلامية المصرية عن فخرها بابنتها، موضحة: “أنا فخورة بيها وبأخلاقها وشطارتها وأدبه��… كل سنة وأ��تي حبييتي وبنتى وأختي وصاحبتىي يا حتة مني ويا رب يقدرني إنى أكون أم جديرة بيكي انتي وأختك.. Happy birthday Tia “.

ونالت الصور التي نشرتها الشربيني مع ابنتها إعجاب المتابعين الذين تغزلوا بجمالها وهنأوها بعيد ميلادها، بينما أكد البعض وجود شبه كبير بين الأم وابنتها.

ورضوى الشربيني، هي مقدمة برنامج “هي وبس” على قناة “سي بي سي”، وهو برنامج يهتم بكل ما يخص المرأة، ودائمًا ما تثير رضوى من خلاله الجدل بآرائها المنصفة للمرأة، والتي يعتبرها الرجال بأنها مجحفة بحقهم، لدرجة أنها تتعرض إلى هجوم منهم على فترات، متهمينها بأنها تثير الأزمات بين الأزواج.

 

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button