Advertisement
فن وثقافة

أحمد فلوكس: السحر دمرني وخلاني عجوز

[ad_1]

يبدو أن الفنان المصري أحمد فلوكس، عانى كثيراً بعدما تعرض للسحر من أحد الأشخاص، والذي تسبب له في أزمات متكررة في حياته العملية والشخصية، مشيراً إلى أنه حاول النجاة من السحر بطرق كثيرة.

ونشر”فلوكس” صورتين للمقارنة بين الفترة التى تعرض فيها للسحر، والفترة الحالية التي حرص فيها على ممارسة التمارين الرياضية، ومباشرة عمله بشركته.

 


وقال “فلوكس”:”الصورتين دول مبيفرقوش عيني ولا عقلي، الصوره اللي ببدله دي كانت في اسواء فتره في حياتي رغم اني كنت ناجح و شركاتي بتنجح و بتحرك و بشتغل و كنت بستغرب انا شكلي بيعجز ليه وليه عامل كده و ليه الابيض بقي كتير في دقنى و ليه مش سعيد وليه مش مظبوط، و تساؤلات كتير رغم اني كل شويه كنت بسافر أعمل عمره لكن شكلي و حياتي و نفسيتي و تصرفاتي بتسوء لأسوء”.

وأضاف:”فتره غريبه جداً في كل حاجه، دي فتره اللي اكتشفت فيها حاجات كتير و حصل بعديها واقعة الأمن، دي الفتره اللي السحر و الأعمال و الدمار و شرور البشر و الخيانة و الغدر و التوهان و مش شايف حاجه و كل ما هو سي بيدمروا فيا و في صحتي و في حياتي و انا مش فاهم حاجه يعمي البصيرة و الاحساس عجوز من الداخل مربوط في حزن بلا سبب رغم نجاحي مش عاوز امثل مش عاوز حاجة ولا فاهم حاجه، و كل شويه مستشفى و كل شويه تعب و الدكاتره مش لاقيه سبب طبي صريح”.

وتابع :”الصوره التانيه دي بعد ما ربنا عفاني و اكرمني بالشفاء من السحر والاعمال و اذي من حولي و البصيرة و الراحة : عفاني من أسوأ أنواع البشر و اعطاني البصيرة لأرى من حولي جيدا و اري قوه وعظمه ربنا في معطياتها لينا و رحمة الله الواسعة”.

ووجه حديثه لجمهور قائلاً :”قربوا من ربنا و اعلموا جيدا أن لن يمسكم سوء و ينور بصيرتكم، نصيحه اختارواً الناس اللي تبقي في حياتكم كويس، و ابعدوا عن كل شخص موذي و كاريه و ماتت خدعوك بالمظاهر و الكلام و قربوا قوي من ربنا، يارب ابعد كل اذي عن بيتي و اهلي وابني و عبادك يا رب، واعطيني القوي احمي اهل بيتي و ابني الصغير من الأذى .. وادمر كل من يحاول أذيتها “.

يذكر أن فلوكس أعلن عن تعاقده مؤخرا على بطولة فيلم جديد من إنتاج إسحاق جروب، بالإضافة إلى دخوله عالم الإنتاج من خلال مسلسل “سفينة نوح” تأليف حسام موسى وإخراج حسام الجوهري.

[ad_2]

رياض المالكي

خبير تقني، مسؤول الصيانة و مدير الموقع، صحفي سابق في حياة أخرى..

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button