رياضةفي الواجهة

“ورطة” جديدة تهدد مستقبل سلامي في الرجاء

بات جمال سلامي، مدرب فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، في ورطة قبل مواجهة بيراميدز في كأس الكونفدرالية الإفريقية، إذ إلى جانب احتجاجات الجماهير الرجاوية التي تلح على ضرورة إقالته، طفت مشاكل جديدة تهدد تحقيق مدرب الخضر لنتيجة إيجابية خلال هذه المواجهة، بسبب خسارة خدمات مجموعة من لاعبيه الأساسيين.

يترقب جمال السلامي، مدرب الرجاء، خلال الأيام القليلة المقبلة، تطورات الحالة الصحية للاعبيه لحسم مشاركتهم أمام بيراميدز المصري، ويتعلق الأمر بكل من الثنائي زكرياء الوردي وعبدالإله الحافيظي اللذين تعرضا للإصابة في معسكر المنتخب الوطني المحلي، إضافة إلى محسن متولي ومحمود بنحليب اللذين غابا عن التداريب الجماعية للفريق الأخضر، طيلة الأسبوع الماضي، بسبب تعرضهما لوعكة صحية مفاجئة.

وأصبح الطاقم التقني لفريق الرجاء الرياضي مهددا بخسارة خدمات لاعبيه الأجانب الثلاثة أمام الفريق المصري ويتعلق الأمر بكل من الكونغوليين بين مالانغو وفابريس نغوما والليبي سند الورفلي، بعدما أقدمت السلطات المغربية، الأربعاء الماضي، على تعليق الرحلات الجوية مع 5 دول أفريقية من بينها ليبيا والكونغو الديموقراطية، من أجل احتواء انتشار سلالات فيروس كورونا المتحورة.

ويعيش السلامي واحدة من أسوء فتراته في الرجاء، بسبب حالة الاحتقان الداخلي وخروج الجماهير الرجاوية بأعداد كثيفة تطالب بإقالته عقب الهزيمة المهينة أمام غريمه الوداد الرياضي، برسم الجولة التاسعة من الدوري الاحترافي.

سعيد العلمي

صحفي سابق ب العديد من كبار الموافع و الجرائد الإكترونية العالمية و المغربية و رئيس تحرير ميديا  7  حاليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى