الرئيسية / في الواجهة

مطالب بشأن فتح تحقيق في قتل الكلاب في تطوان

الدار البيضاء.. غضب عارم وسط ساكنة دار بوعزة بعد قتل كلاب بدم بارد

استنكرت جمعية تمودة للرفق وإنقاذ الحيوانات، في بيان شديد اللهجة، عودة عمليات قتل وإعدام الكلاب في مدينة تطوان بطريقة بشعة.

وأبرزت الجمعية أن ساكنة الحمامة البيضاء باتت تستفيق مفزوعة بفعل أصوات البنادق والرصاص وهو يلعلع في عدة أحياء وشوارع في ساعات الصباح الباكر.

وأوضحت أن العشرات من الكلاب لقيت حتفها إعداما بالرصاص الحي وبدم بارد وداخل الأحياء السكنية ودون إنذار مسبق، بحسب بيانها.

وقالت: “نستنكر هذه الأفعال الإجرامية التي أرتكبت في حق هذه الكائنات البريئة، وحرمتها من حقها في الحياة، وندين التعنت المستمر في خرق التعليمات الملكية السامية والمواثيق الدولية المتعلقة بالرفق بالحيوانات”.

��طالبت الجمعية بفتح تحقيق في ملابسات استخدام السلاح والدخيرة الحية داخل الأحياء المؤهولة بالسكان وما سببه ذلك من آثار نفسية جسيمة في صفوف السكان، وخاصة الأطفال منهم والمرضى، وكذا محبي الحيوانات بهذه المدينة.

  • تم نسخ الرابط

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.