الرئيسية / في الواجهة

الحكومة: حالة الإصابة المؤكدة الأولى بمرض جدري القردة تخضع لمراقبة طبية دقيقة

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الخميس، بالرباط، أن حالة الإصابة المؤكدة الأولى بمرض جدري القردة التي تم رصدها بالمغرب والوافدة من إحدى الدول الأوروبية، تخضع حاليا لمراقبة دقيقة من طرف السلطات الصحية.

وأبرز السيد بايتاس، في معرض جوابه على أسئلة الصحفيين، خلال ندوة صحافية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، المنعقد برئاسة السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن هذه الحالة “توجد حاليا تحت الرعاية الطبية حيث يتم التكفل بها وفقا للبروتوكول الصحي المعتمد”، مشيرا إلى أن المخالطين للمصاب خضعوا، من جهتهم، للتحاليل المخبرية في إطار الإجراءات الصحية الوقائية.

وأوضح الوزير أن رصد هذه الحالة جاء بفضل منظومة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، تقوم على اليقظة الدقيقة والرصد الوبائي في حالة ظهور أعراض، مبرزا أنه يتم تفعيل عملية الرصد بكل دقة وجدية.

وأضاف أن وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تشتغل على هذا الموضوع بالجدية اللازمة، خاصة وأننا “مقبلون على موسم سياحي تشهد فيه بلادنا حركية سياحية جد مهمة”.

يشار إلى أن وزارة الصحة والحماية الاجتماعية كانت قد أعلنت، في وقت سابق اليوم الخميس، عن تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض المانكيبوكس أو جدري القردة”، موضحة أن الأمر يتعلق بحالة وافدة من إحدى الدول الأوروبية.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.