الرئيسية / في الواجهة

البناء العشوائي يزُج بعون سلطة خلف القضبان

قضت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بجرائم الأموال، لدى محكمة الاستئناف بمراكش، أمس الاثنين بالحكم على أحد أعوان السلطة بسنة حبسا نافذا، وغرامة مالية قدرها 20 ألف درهم على خلفية تورطه في قضية تتعلق بالرشوة.

حكم الإدانة، جاء بعد أن جرى ضبط عون السلطة، متلبس بتلقي رشوة بغرض غض الطرف عن خروقات تعميرية بدوار السراغنة القديم. ناهيك عن تأكيد شبهة تورطه في استغلال منصبه للاغتناء والحصول على بعض الامتيازات، إضافة إلى عدد من الاتهامات الأخرى.

وكانت ولاية جهة مراكش آسفي، منذ بداية العام الجاري، قد شددت على تفعيل الحزم مع كل المتورطين من الأعوان، إذ تم خلال مدة قصيرة اعتقال 9 أعوان بتهم مختلفة، تتعلق بالابتزاز والتقصير في العمل.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.